الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

آلام الجماع تمنع من إكماله، فما علاجها؟
رقم الإستشارة: 2295649

8293 0 200

السؤال

السلام عليكم.

أنا فتاة، عمري 26سنة، متزوجة منذ سنة، لم نرزق بمولود، أصبحت أعاني من آلام في الفرج أثناء الجماع، ألم شديد يمنعني من إكمال عملية الجماع كاملة، يستمتع زوجي بالمداعبة فقط، وهذا الأمر يقلقني كثيرا، وأخاف أن ينفصل عني زوجي.

أرجو إفادتكم، وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ميم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن حدوث ألم مع الجماع للدرجة التي تمنع من إكمال العلاقة الزوجية هو أمر غير طبيعي، ومع وجود تأخر في حدوث الحمل عندك؛ فهنا يجب البدء بعمل بعض الاستقصاءات والتحاليل.

والأمر عندك يتطلب أيضا عمل تنظير للحوض، وذلك للتأكد من عدم وجود سبب لهذا الألم، مثل مرض يُسمى (بطانة الرحم الهاجرة)، فهذا المرض قد يكون سببا في حدوث الألم مع الجماع، وأيضا في تأخر الحمل، والمشكلة هي أنه قد لا يمكن كشفه لا بالتحاليل ولا بالتصوير في كثير من الحالات.

لذلك؛ نصيحتي لك –يا ابنتي- هي: بالتحدث مع زوجك بهدوء، وإخباره بأنك تحبينه وترغبين به، لكنك تشتكين من ألم شديد خارج عن إرادتك، وأنك قد استشرت طبيبة وأخبرتك بأن السبب قد يكون مرضيا، ونصحتك بضرورة التوجه إلى عيادة طبيبة أخصائية لعمل كشف نسائي، وتصوير تلفزيوني للرحم والمبيضين، وبعض التحاليل الهرمونية الأساسية وهي:

LH-FSH-TOTAL AND FREE TESTOSTERON-TSH-FREE T3-T4- PROLACTIN- DHEAS

ويجب عمل هذه التحاليل في اليوم الثاني أو الثالث من الدورة، وفي الصباح، فإن تبين بأن كل شيء طبيعي، ولم يتوضح سبب مقنع لهذا الألم؛ فيجب بعد ذلك عمل تنظير للحوض - كما سبق وذكرت - وبدون تأخير، هذا أمر هام جدا.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية، وأن يرزقك بما تقر به عينك عما قريب.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً