الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مولودي يرتفع الصفار عنده بمجرد إخراجه من الضوء.. ما نصيحتكم؟
رقم الإستشارة: 2300453

15351 0 236

السؤال

السلام عليكم.

رزقني الله بمولود -والحمد لله- وبعد يوم قالوا لي عنده صفار (يرقان)، ولا بد من علاج ضوئي -والحمد لله- نزل، لكن بمجرد أن يخرجوه من الضوء يرتفع مرة أخرى، والآن له ثمانية أيام على هذا الحال، ولا أدري ما الحل! هل يؤثر عليه؟ هل في علاج آخر غير الضوء؟ وما هي نصيحتكم لي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الصفراء غير المباشرة عند حديثي الولادة أغلبها صفراء فسيولوجية (طبيعية) لا تحتاج لعلاج، وفقط نوصي بإرضاع الطفل بشكل جيد.

أما بالنسبة للصفراء غير المباشرة المرضية، فأشهر أسبابها: تكسير الدم نتيجة عدم توافق فصيلة دم الطفل مع الأم، وأشهرها (Rh incompitability)، وفيها يكون فصيلة الدم للأم RH سالب، والطفل موجب، وتتم الوقاية منها بإعطاء الأم Anti-d، وهي أجسام مضادة تقي جهاز مناعة الأم من التفاعل، مع دم الطفل، وتكوين أجسام مضادة.

النوع الثاني الأشهر هو (Abo incompitability)، وفيها تكون فصيلة دم الأم O، والطفل A أو B أو AB، وهنا لا يوجد وقاية، فقط نتوقع حدوثها بمعرفة فصيلة دم الأم والأب، وبالتالي نكتشف الحالة مبكراً ليتم علاجها في الوقت المناسب لتجنب حدوث مضاعفات.

هناك أسباب أخرى لتكسير الدم مثل: G6PD Spherocytosis وغيرها، وهي أمراض وراثية نكتشفها عن طريق التحاليل، لكن العلاج واحد بالنسبة لمشكلة الصفراء، وهنا أيضاً لا توجد وقاية ممكنة إلا إذا كان هناك تاريخ مرضي في العائلة، فنستطيع توقع ظهور الحالة مبكراً، وتلك الحالات نسبة حدوثها نادر للغاية، هناك أسباب لتكسير الدم نتيجة وجود تجمع دموي مثل التجمع الدموي تحت فروة الرأس Cephalhematoma.

وهناك أسباب غير مفسرة بشكل واضح مثل الصفراء الناتجة عن لبن الأم، وهي تحدث غالباً متأخرًا بعد الأسبوع الأول، ولكن نشخصها بالاستبعاد، أي بعد عمل كل الفحوصات واستبعاد الأسباب الأخرى، وهناك أيضاً أمراض وراثية نادرة جدًا ترفع من نسبة الصفراء غير المباشرة.

حالات تكسر الدم نتيجة اختلاف فصيلة الدم تخضع في الغالب للعلاج الضوئي وأحيانًا يحدث ارتداد لمستوى الصفراء غير المباشرة بالدم، فيرتفع بعد إيقاف العلاج الضوئي نظرًا لاستمرار وجود أجسام مضادة من دم الأم تكسر خلايا الدم الحمراء عند الطفل؛ لذا نتدرج في تقليل العلاج الضوئي، ونتابع مستوى الصفراء غير المباشرة بالدم عند الطفل حتى بعد خروجه؛ للتأكد من ثبات مستوى الصفراء غير المباشرة عند مستوى مقبول (ما تحت العلاج الضوئي)، وهذا في الغالب هو السبب عند الطفل موضع السؤال، والأمر لا يدعو للقلق بشكل عام، وإن كان لا يوجد تفاصيل عن تحاليل الطفل،
والمستويات للصفراء تحت العشرين مجم آمنة، ولا تسبب ضرراً -إن شاء الله-.

إن شاء الله يكون الطفل بخير، وعمومًا لو كان هناك استفسار آخر بشأن الطفل فعاودنا بالسؤال بتفاصيل التحاليل، ونتمنى لطفلك الشفاء سريعًا.

هذا والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • أمريكا رعد

    طيب الام فصيلة دمها نفس المولوده

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: