الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ابتسامة لاإرادية .. هل لها علاقة بنزيف المخ؟ وما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2304018

3476 0 218

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب في (29) من العمر، حصل لي حادث منذ ثلاث سنوات، وتسبب في نزيف بالمخ وبعض الكسور، -والحمد لله- تعافيت، والمشكلة أنه توجد ابتسامة لاإرادية، وفي وقت لا يستدعي فيه الابتسامة، خصوصا عند التحدث مع الأشخاص -أي شخص- وعندما تنظر عيني لعينه.

دكتور المخ والأعصاب ذكر أن ذلك نتيجة النزيف، ومع العلم أنه حاليا لا يوجد أي مشاكل صحية، فما الحل من الابتسامة اللاإرادية؛ حيث إنها تسبب لي مشاكل خصوصا في العمل؟

أرجو وجود حل لها كدواء كيمياوي من الصيدلية، وهل آخذ سيروكسات؟ أم أنه غير مناسب لحالتي ويوجد دواء آخر أفضل؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ mohamed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نرحب بك في الشبكة الإسلامية.

أخِي: لا أنصحك أبدًا بتناول الـ (زيروكسات Seroxat) ولا غيره من الأدوية، وحالتك يجب أن يتم تشخيصها أولاً، يجب أن تذهب للطبيب –طبيب الأعصاب– والذي سوف يتشاور مع الطبيب النفسي، إنْ وجدتْ فعلاً هذه الابتسامة بالصورة التي تتحدَّث عنها، أقول هذا مع احترامي الشديد جدًّا لتقييمك لنفسك ولمشاعرك.

فالأمر -أيها الفاضل الكريم– يحتاج إلى نوع من الاستقصاء، يحتاج لنوع من البحث في أمر التشخيص، هل هناك علة عصبية طرفية؟ هل هنالك تأثير دماغي بسيط لا يمكن اكتشافه عن طريق الأشعة والصور المقطعية والرنين المغناطيسي؟ أو هي مجرد حالة من حالات الوسواس التي أصابتك؟

فلا بد أن يُقيَّم الأمر، فأرجو أن تذهب إلى الأطباء، والأطباء سوف يقومون بتقييم حالتك بدقة، وأنا متأكد أنهم بعد ذلك سوف يسدون لك النصيحة المطلوبة، لكن –نُكرر مرة أخرى– لا تتناول أي دواء أبدًا في مثل حالتك هذه إلَّا بعد استشارة الطبيب.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً