الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التشتت الذهني ولدي امتحانات، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2305107

7791 0 209

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة عمري 17 سنة، لدي امتحانات في هذه الفترة، وأعاني من عدم التركيز، فتمر فترات من الزمن لا أستطيع التركيز فيها، وعند القراءة أو فعل أي شيء أشعر أن عقلي شاردا طوال الوقت، وكأنني نائمة أو في حالة برود، وأميل إلى النوم طوال الوقت، وأحيانا أنام من دون أن أشعر، وحتى إذا صحوت وتحركت فإن الحال يبقى على ما هوى عليه، وأيضا تراجع مستواي في المدرسة فأثر على تحصيلي الدراسي كثيرا، وأحيانا يشعر من حولي أنني ضائعة، فهذا الموضوع سبب لي الكآبة؛ لأنني فتاة واعية وذكية ومتنبهة منذ نعومة أظافري وهذه أول سنة يحدث هذا لي.

أرجو أن تفيدوني بما يحصل شكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ reema حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحباً بك في استشارات الشبكة الإسلامية، ونتمنى لك دوام الصحة والعافية.

ابنتنا العزيزة نقول لك:
أولاً: عدم التركيز في حالتك ربما يرجع إلى اضطراب المزاج والقلق، فهل مزاجك مستقر وتستمتعين بالحياة كما يستمتع بها الآخرون؟ وهناك أيضاً أسباب أخرى تتعلق بهذه الفترة من العمر مثل الاستقراء في أحلام اليقظة.

ثانياً: عملية التذكر والنسيان بصورة عامة كما يقول علماء النفس تمر بثلاث مراحل هي: مرحلة الاكتساب، ومرحلة التخزين أو الحفظ، ثم مرحلة الاستدعاء أو الاسترجاع، فإذا تمت مرحلة اكتساب المعلومة بصورة جيدة بعيدة عن عوامل التشويش والضوضاء وبكل انتباه وتركيز وبعيدة عن الانفعالات الأخرى مثل القلق والخوف وغيرها، فإن تخزينها يتم بصورة جيدة، وكذلك استدعاءها إذا لم تتأثر بعوامل النسيان.

إليك بعض الإرشادات التي يمكن أن تساعدك -إن شاء الله- في التغلب على المشكلة:
1- ضعي لك أهدافا واضحة واكتبيها؛ بحيث تسهل قراءتها بين الحين والآخر وتذكرها باستمرار، مثل: ما الهدف من دراستي ودخولي الجامعة؟ كيف أسخر دراستي ووظيفتي المستقبلية في خدمة ديني ووطني ومجتمعي؟
2- داومي على الصلوات الخمسة في مواعيدها، وخاصة صلاة الصبح، لكي تنعمي بالبركة في وقتك.

3- حددي الأوقات التي يكون فيها مزاجك معتدلا ومستقرا، وذهنك متيقظا للاستيعاب والفهم لكي تكون هي أوقات المذاكرة.
4- حددي أوقاتا للترفيه والتزمي بها، ولتكن متخللة لبرنامجك اليومي ولفترات قصيرة.
5- محاولة تحريك الدافع للمذاكرة بقراءة قصص العظماء والعلماء والناجحين في المجالات المختلفة.
6- اتبعي الطرق المناسبة في مذاكرة المواد الدراسية مثلاً مواد العلوم الاجتماعية أفضل طريقة لمذاكرتها التلخيص والمناقشة والرياضيات حل التمارين واللغات الممارسة ومواد الحفظ التكرار.

7- مارسي الرياضة بشكل منتظم فإنها كما تعلمي تكسبك النشاط والحيوية.
8- حددي أوقاتا للراحة والنوم، والتزمي بها حتى تنتظم ساعتك البيولوجية.
9- حاولي عرض ما تعلمته أو ذاكرتِه على من حولك من أفراد الأسرة أو على زميلاتك؛ فإن ذلك يثبت المعلومة أكثر وأكثر.
10- قللي من الوجبات الدسمة التي ترهق المعدة وتساعد على الكسل والنوم.

نسأل الله تعالى لك التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • قطر عائشة

    أنا أيضا أعاني من نفس مشكلتك
    أسأل الله أن يوفقنا..

  • الأردن ليث رشيد

    فعلا انا اعاني من نفس الحالة وبدأت عند دخولي الجامعة ومع النصائح المذكورة باذن الله الوضع يتحسن شكرا للاستشارات الاسلامية عل

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً