الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يفيد الروكتان في علاج آثار حبوب الشباب؟
رقم الإستشارة: 2309042

5042 0 205

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أتناول علاج الروكتان، وأكملت نصف الشهر الأول وأنا أتناوله، مشكلتي هي انتشار الحبوب في منطقة الظهر، ولدي حبة كبيرة جدا في القسم الأعلى من ظهري من الجانب الأيسر، وعند لمسها تكون طرية ومعبأة بالدم وسائل شفاف، لا تحتوي على السائل الأصفر، مشكلتي بأنها تختفي وتعود في المكان نفسه، كان ذلك قبل البدء بتناول الروكتان، سؤالي هو: هل يمكن أن تذهب هذه الحبة وتختفي بشكل نهائي بعد تناول الروكتان لستة أشهر؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إسراء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

عقار الـ Isotrtinoin هو مشتق من فيتامين (أ)، وهو علاج فعال ومفيد في حالات حب الشباب الشديدة، والتي تفشل العلاجات التقليدية في السيطرة عليها، وبالأخص التي تترك ندباً وآثاراً بالجلد بعد الالتئام، وله العديد من الاستخدامات الأخرى، ولكن الاستخدام الرئيسي والمعترف به من هيئة الأدوية الأمريكية هو: أنه لعلاج الحالات الشديدة والمنتشرة من حب الشباب Nodulocystic acne.

لهذا العقار العديد من الآثار الجانبية والمحاذير، والاحتياطات التي يجب الالتزام بها، ومناقشتها مع الطبيب بدقة قبل البدء في العلاج، وقد يعطيك الطبيب كتيباً به المعلومات الوافية عن هذا العقار، ومن أهم هذه المحاذير عدم استعمال هذا العلاج أثناء الحمل, وأخذ الاحتياطات والتدابير اللازمة للتأكد من عدم حدوث حمل أثناء تناول العلاج و لمدة شهر بعد التوقف عن العلاج, كاستخدام وسائل منع الحمل, وبعض الاحتياطات الأخرى وكذلك هناك زيارات للطبيب، وفحوصات دورية يجب عملها بصورة شهرية للتأكد من أن الأمور تسير على ما يرام، وليس هناك تغيرات في كيمياء الدم، وبالأخص نسبة الدهون، وأنزيمات الكبد خلال فترة العلاج.

إذا ما أقر الطبيب وصف هذا العلاج، فيجب أن تتناوله بالجرعة والمدة المقررتين، والجرعة اليومية تكون حسب وزنك، وتتراوح ما بين 0.5مجم إلى 1 مجم لكل كيلو، والمدة المقررة تكون في حدود ستة أشهر، مع الحرص على المتابعة الدورية مع الطبيب؛ للوقوف على أي متغيرات، وعمل الفحوصات اللازمة، وقد تتحسني بشكل ملحوظ في الأشهر الأولى من تناول العلاج، ولكن إذا توقفت عن استعماله مبكراً، فقد تعاود المشكلة في الظهور مرة أخرى، ولن يحدث العقار التغير المطلوب الدائم في إصلاح التقرن وحجم الغدد الدهنية بالجلد.

إذا كانت تلك الحبة المذكورة من إصابات حب الشباب الملتهبة فإنها ستختفي -بإذن الله- مع العلاج، أما إذا كانت عبارة عن كيس دهني تحت الجلد فقد يحتاج الأمر إلى تدخل جراحي، وطبيبك المعالج يستطيع التمييز بينهم.

وفقك الله وحفظك من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً