الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أستطيع الإنجاب بعد استئصال الخصية المعلقة؟
رقم الإستشارة: 2310908

5945 0 213

السؤال

السلام عليكم

سؤالي بخصوص أني كنت أعاني من الخصية المعلقة، في سن الخامسة تم استئصالها، وبالتالي أصبحت بخصية واحدة، لكني أعاني حيث إن متوسط طول القضيب في حالة الاسترخاء 6 سم، وفي أقصى انتصاب لا يتعدى طوله 12 سم، ومحيط القضيب 11.5 سم، وعليه فإني مقبل على الزواج، ولا أعلم هل يسبب ذلك مشكلة في الزواج؟

هل أعاني من مشاكل غير ظاهرة من حيث سرعة القذف، أو ضعف جنسي؟ أنا لا أريد أن أظلم شريك حياتي، حيث إني خاطب حديثا، وأنا لا أريد أن لا أقوم بواجباتي الزوجية.

هل أستطبع الإنجاب بخصية واحدة أم لا؟ وهل أحتاج إلى تدخل جراحي؟ علما أنه في بعض الأحيان يكون عندي انتصاب صباحي، فهل من الممكن تدلوني على دكتور أمين في هذه المسألة؛ إذا كان لا بد من فحص سريري أو تحاليل معينة.

ولكم جزيل الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ حسام حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بالنسبة لطول وحجم القضيب فيعتبر طبيعيا، ولا توجد مشكلة في القدرة على الجماع إذا كان هناك انتصاب طبيعي, فلا داعي للقلق.

وبالنسبة لوجود خصية وحيدة فهي تؤدي عمل الخصيتين إذا كانت هذه الخصية طبيعية في عملها، ووظيفتها الجنسية والإنجابية.

ولذلك وللاطمئنان يمكن إجراء فحص للسائل المنوي، وعرض نتيجة الفحص على طبيب الذكورة، أو المسالك البولية والتناسلية، وإجراء الفحص السريري من أجل التقييم السريري الدقيق.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً