الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طفلتي سقطت على لعبة بلاستيكية ونزفت، فهل تأثر غشاء البكارة؟
رقم الإستشارة: 2313659

12430 0 235

السؤال

السلام عليكم

ابنتي عمرها أربع سنوات، كانت تلعب بمسدس بلاستيكي، فوضعته داخل ملابسها الداخلية وهي تلعب، فوقعت عليه، فنزف المهبل نزيفا حادا، وعندما توقف النزيف بعد أربع ساعات، قالت الطبيبة: أنه جرح بجانب الغشاء.

أنا خائفة، هل طبيب النساء يستطيع المعرفة بمجرد النظر إليها وهي جالسة كالقرفصاء، لأني عرضتها على طبيب آخر، وأخبرني بأنها سليمة، وأنا لا أستطيع النوم، هل آخذ برأي الأطباء؟ وكيف أتأكد من سلامتها؟

وشكرا جزيلا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لمار حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

حفظ لك الله -عز وجل- طفلتك, وأقر بها عينك.
نعم -يا ابنتي- بإمكان الطبيب أن يعرف من خلال فحص الفتاة الصغيرة بوضعية الجلوس أو القرفصاء إذا كان غشاء البكارة عندها سليما أم لا, ذلك لأن غشاء البكارة في الفتيات الصغيرات يكون بوضعية سطحية وواضحة نسبيا, حيث أن حوافه الحرة تكون متدلية بعض الشيء عندهن, أي من الممكن رؤية الغشاء في الصغيرات بشكل أوضح وأسهل, لذلك أقول لك: نعم، خذي برأي الأطباء اللذين قاموا بفحص صغيرتك, واطمئني, فكما قالوا لك فإن غشاء البكارة عند ابنتك سيكون سليما، وستكون عذراء -بإذن الله تعالى-.

والحقيقة هي أنه من النادر جدا أن تتسبب مثل هذه الحوادث وغيرها من حوادث السقوط في حدوث أذية للغشاء، وأغلب الأذى الذي ينتج عن السقوط يحدث في منطقة الأشفار وحول فتحة المهبل, لأن الغشاء يقع فوق مستواها, ولا يمكن أن تحدث أذية في غشاء البكارة بينما يبقى الفرج سليما, هذا لا يحدث إلا في حالات نادرة جدا.

لذلك, وبما أن طبيبين مختلفان قد قاما بفحص ابنتك, وكليهما أكد لك على سلامة غشاء البكارة, فهنا سيكون الغشاء عندها سليما، وبكل تأكيد, ويمكن القول بأن ما نزل من نقاط دموية عند ابنتك بعد تلك الحادثة لم يكن صادرا عن غشاء البكارة, بل كان صادرا عن جرح قد يكون غير ظاهر للعيان، حدث في ثنيات الأشفار، أو عند حواف فتحة المهبل, لذلك أقول لك: انسي ما حدث ولا تذكريه أمام أحد, فطفلتك سليمة -والحمد لله-، وعلميها بأن المنطقة التناسلية هي منطقة لها خصوصيتها، وهي ليست للعبث, ولا يجوز كشفها إلا أمامك أنت في ظروف خاصة, أو عند قضاء الحاجة، أو في عيادة الطبيبة عند المرض.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليك وعلى ابنتك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً