الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يظهر على لساني بقع حمراء محاطة بخطوط بيضاء
رقم الإستشارة: 2314758

7197 0 190

السؤال

السلام عليكم.

شكرا على جهودكم المباركة، وهذه الاستشارة الثانية، وأظن أني لم أوضح كافة الأعراض في الاستشارة السابقة (2311695)، إضافة للألم في الجزء العلوي من البطن من المنتصف، وهذه أعراض تظهر على اللسان، وهي عبارة عن بقع حمراء محاطة بخطوط بيضاء بارزة قليلا، تبقى لفترة لا تتجاوز الثلاثة أيام لتختفي وتظهر في منطقة أخرى، ينحصر مكان ظهورها على اللسان وجوانبه، ولا تظهر بمكان آخر بتجويف الفم -الحمد لله-، يرافقها شعور حرقٍ أو لسعٍ، وتتأثر وتتهيج من المواد الحامضة كالبندورة مثلا، قبل ألم البطن كنت أعاني من إرهاق شديد وتعب، ما إن يذهب إلا ويبدأ ألم البطن.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ هناء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المهم الاستفادة من النصائح في الاستشارة السابقة، ووجود (بقع حمراء على اللسان وجوانبه، محاطة بخطوط بيضاء بارزة قليلا، تبقى لفترة لا تتجاوز الثلاثة أيام لتختفي وتظهر في منطقة أخرى، ولا تظهر بمكان آخر بتجويف الفم) هو شرح مفصل لإصابة اللسان بمرض بسيط يسمى benign migratory glossitis التهاب اللسان المهاجر أو المتحرك الحميد، ويسمى أيضا Geographic tongue اللسان الخريطي أي اللسان ذو شكل الخريطة الجغرافية.

وليس للسان الخريطي سبب محدد، وقد يرتبط في بعض الأحوال بمرض جلدي وهو الصدفية في حال وجود مثل ذلك المرض، وقد يكون مرتبطا وراثيا، كأن يكون أحد أفراد العائلة من الآباء والأجداد أصيب بذلك الالتهاب في الماضي، وليس له مضاعفات مطلقا إلا القلق من شكل اللسان والحرقة من لسع الأشياء والعصائر الحامضة مثل المخللات والخل وعصير الليمون والبرتقال والعسل.

والعلاج يتمثل في المسكنات العادية للألم، والغرغرة التي تحتوي على بعض المواد المخدرة موضعيا، والغرغرة التي تحتوي على مواد مضادة للهيستامينAntihistamine mouth rinses

مع ضرورة تجنب الطعام ذو التوابل الحارة والحامض والحار، وتجنب التدخين، بالطبع مع ضرورة استخدام معجون أسنان مضاد للحساسية وبدون مكسبات طعم أو نعناع والتي تؤدي نفس مفعول المواد الحامضة والحراقة.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً