الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أشعر بألم في الثدي، فهل هذا مرض خطير؟
رقم الإستشارة: 2318904

711 0 123

السؤال

السلام عليكم.

أنا أم لطفلة عمرها سنة ونصف، ولم أفطمها بعد، لدي وخز أو ألم في الصدر، وأكزيما أسفل الحلمة، عملت تصويرا للثدي، والنتيجة سليمة -ولله الحمد-، ولكن كتب في التقرير أنه يوجد التهاب قديم وواضح أثره، لكني لم أفهم هذه الجملة، والدكتورة لم تشرح لي التفاصيل بسبب اللغة، ولكنها قالت إنها غير مهمة.

أيضا أشعر بألم فوق الصدر في المنتصف في العظام، وأحيانا بالجانب الأيمن، أحيانا عند الحركة أو عند حمل شيء ثقيل، ووضعه يزداد، وأنا قلقة جدا بشأنه وهو مستمر منذ سنة تقريبا، خفيف لكنه يعود بين الحين والآخر.

ما سبب هذا الألم؟ وهل إذا كانت لدي مشكلة ما في الرئة ستظهر في تصوير الثدي؟

شكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ abeer حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

بما أن الطبيبة قد طمأنتك وأكدت لك أن تصوير الثدي سليم، وأن الموجودات التي في الصورة هي موجودات التهابية غير هامة, فهذا أمر مطمئن -إن شاء الله تعالى-, لأنه يعني عدم وجود أورام في الثدي لا خبيثة ولا حميدة -والحمد لله-، أما وجود الالتهاب فهو قد يكون ناتجا عن الإرضاع, فهنالك احتمال أن يكون حدث التهاب في غدد الحليب ثم حدث شفاء, وهذا لا يتحول إلى ورم، ولا يسبب الألم المزمن.

إن تصوير الثدي لا يظهر الرئتين, وإذا وجدت مشكلة في الرئتين -لا قدر الله- فإن العرض الرئيسي لها غالبا ما يكون ضيق النفس أو الكحة وليس الألم.

على كل حال إذا كان الألم مستمرا فأنصحك بإعادة تصوير الثدي ثانية، لكن بعد فطام طفلك بشهر أو شهرين على الأقل, فإن تأكد بأن التصوير طبيعي فمن المحتمل جدا أن يكون الألم عندك ناتج عن شد في العضلات الصدرية أو عن التهاب في غضاريف الأضلاع عند اتصالها مع عظم القص أو غير ذلك، والأفضل مراجعة طبيبة الأمراض الباطنة؛ لتقوم بفحص المنطقة والتأكد من سلامة كل الأعضاء فيها.

أسأل الله -عز وجل- أن يديم عليك ثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً