الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من صداع وثقل بالرأس ومع ركوب السيارة أشعر بغثيان، ما الحل؟
رقم الإستشارة: 2323145

3737 0 181

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة بعمر 17 سنة، منذ ثلاث سنوات أعاني من صداع حول العينين ودوخة، غالباً تأتي الدوخة عند الجلوس لمدة طويلة والقيام.

كما أعاني من الغثيان في السيارة، وأحياناً بعد تناول الطعام أشعر بأنه ثقيل في بطني، وأحس بالغثيان وعدم الراحة، حتى ولو كانت وجبة خفيفة.

منذ فترة قصيرة ذهبت إلى محلات النظارات، وفحصت ووجدت عندي انحرافاً بمقدار ربع لكلتا العينين، فهل هذه الأعراض مرتبطة بانحراف النظر؟ وهل ارتداء النظارة يحد من الصداع؟ ومتى يكون ارتداء النظارة؟ وهل من علاج؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شهد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

انحراف النظر أو حرج البصر (Astigmatism) من أهم أسباب الصداع، خاصة للأشخاص الذين لديهم جهد بصري شديد، كالقراءة واستخدام الكومبيوتر وأجهزة الجوال والأجهزة اللوحية لفترات طويلة، حيث يزداد الصداع بمنتصف وآخر النهار، ويتوضع الصداع بالناحية القفوية للرأس، مؤخرة الرأس، مع حس ثقل حول العينين.

ارتداء النظارة يحد من الصداع، وقد يزيله تماماً، ما لم يكن هناك أسباب أخرى للصداع، ويجب فحص النظر كل ستة أشهر حتي سن الثامنة عشرة، وكل سنة بعد ذلك كما يمكن تصحيح الانحراف، أو حرج البصر بالليزر بعد سن الثامنة عشرة، ضمن الشروط المناسبة للعملية.

الدوخة والغثيان ليس لهما علاقة بحرج البصر أو بالعينين، وإنما يجب البحث عن مشاكل الأذن الوسطى والداخلية، والتوازن، والمشاكل العصبية المركزية.

مع أطيب التمنيات بدوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً