الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي انتفاخ في العقد اللمفاوية تحت الفك ووراء الأذن أقلقني
رقم الإستشارة: 2328606

8505 0 181

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب بعمر 22 سنة، خائف جداً، لدي انتفاخ في العقد اللمفاوية تحت الفك، ووراء الأذن، وأنا دائماً تنتفخ لدي العقد، لكنها بعد ذلك تختفي، وهذه المرة طالت معي نحو أسبوعين ونصف.

زرت طبيبا عاما، فحصني وطلب تحاليل، وطلعت كلها سليمة، والحمد لله، وقال: لا تخف، فلا يوجد ما يدعو للقلق.

أنا قلق، ولا أشكو من أي أعراض أخرى، فقط يوجد انتفاخ وأنا خائف جداً ومرعوب، لذي شق في أحد أضراسي، وكان سابقاً ينزف دائماً، لكنه لم يعد ينزف مند شهور، ولا يؤلمني إلا إذا أكلت شيئاً بارداً، وعندي ثقب في الناب الأيسر، وكذلك لا يؤلمني.

ماذا أفعل؟ فالذي أخافني الانتفاخ في جميع العقد الموجودة في عنقي، وتفحصت عنقي من الأمام ووجدت واحدة أخرى منتفخة!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ salim حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الغدد الليمفاوية المتحركة والموجودة في زاوية الفك وخلف الأذن لها علاقة بإلتهاب الأضراس الذي تعاني منه أو التهاب الحلق والغدد الليمفاوية والأوعية الليمفاوية تمثل جزءا مهما من الدورة الدموية لإعادة رشح الخلايا أو مادة الليمف من جميع خلايا الجسم إلى الدورة الدموية كأنها تمثل شبكة الصرف الصحي في جسم الإنسان الى أن تصل إلى وريد قرب القلب لتصب في الدورة الدموية لكي تأخذ دورتها في الجسم مرة أخرى؛ ولكل عضو من أعضاء الجسم الأوعية والغدد الليمفاوية الخاصة به, تأخذ سوائله المرتشحة وتعود بها إلى القلب.

من هنا إذا التهب الفك والأسنان واللثة فإن هذه الغدد في زاوية الفك وخلف الأذن تلتهب أيضًا؛ لأن الميكروب وصلها مع السوائل القادمة من المنطقة الملتهبة, وإذا إلتهبت فروة الرأس حول الأذن أو التهبت الأذن الخارجة أو الوسطى نجد أن الغدد الليمفاوية خلف الأذن تلتهب وتكبر عن حجها الأصلي وتتحول من حجم حبة العدس وهو الحجم الطبيعي غير المحسوس إلى حجم حبة الحمص أو البازلاء ومع تكرار الالتهاب لا تعود تلك الغدد إلى حجمها الأصلي، بل تظل في الحجم الجديد، ولا قلق من ذلك ولا ضرر ولا تتحول إلى أورام كما تظن.

هكذا كل منطقة من مناطق الجسم إذا حدث بها التهاب فإن الغدد الليمفاوية الملحقة بها تلتهب أيضاً، ومع العلاج يشفى العضو الملتهب, وتشفى معه الغدد الملتهبة, إلا أن الغدد مع تكرار الالتهاب وشفائه لا تعود إلى حجمها الأصلي السابق كما قلنا, ولكن يكبر الحجم تدريجيًا؛ حتى تصل إلى حجم محسوس وليس منها خطورة, طالما أنها غير منتشرة في أماكن كثيرة في نفس الوقت.

يمكنك في هذه المرحلة وفي حال وجود إلتهاب في اللثة تناول مضاد حيوي مناسب مثل كبسولات klacid 500 mg مرتين في اليوم لمدة 7 - 10 أيام مع تناول مسكن مناسب وشوف يقل حجم الغدد كثيراً ويقل الألم المصاحب لها، ولكن لن تختفي كما قلت لك.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً