زميلات الدراسة ينعتنني بضعيف الشخصية فما توجيهكم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زميلات الدراسة ينعتنني بضعيف الشخصية فما توجيهكم؟
رقم الإستشارة: 2331050

8086 0 132

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا طالب أدرس في المدرسة، وزميلاتي في المدرسة يسخرن مني ويحتقرنني، أتجاهلهن ولا أرغب بالمشاكل، وفي الأيام الأخيرة أصبحن ينعتنني بضعيف الشخصية، فكيف يمكنني التعامل معهن؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Marwane حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لم تذكر عمرك حتى يتضح لنا حجم المشكلة، ويظهر أنك صغير السن، وربما لم تبلغ الحلم، وعلى كل حال الأفضل لك أن تدرس في مدرسة غير مختلطة؛ لأن الدراسة المختلطة بالبنات تورث كثير من المشكلات لك ولهن.

وعليك أن تنمي شخصيتك بالطرق الصحيحة، وأن لا تستسلم لما يقال عنك، فربما كنت شخصا مؤدبا صاحب حياء وعفة، فيريدون منك تغير هذه الصفات الحسنة فيك بأسلوب استفزازي، وحتى تتماهى مع أخلاقهن التي ربما فيها شيء من الوقاحة والمنكر، فإن كان الأمر كذلك فتحمل واصبر وابق على شخصيتك الخاصة بك، ولا تستسلم لما يراد منك فعله.

حاول الابتعاد عن الاختلاط بهن، وابحث عن رفقة من زملائك الذكور الجيدين، وتعاون معهم، وكوّن صداقات معهم تغنيك عن صداقات البنات وسلوكياتهن غير الجيدة، ولا ترد عليهم مهما قالوا، بل اشعرهم بأن كلامهم هذا فيك يزيدك إصرارا على التمسك بالقيم والأخلاق الحسنة، وتعامل معهم بأخلاقك الحسنة، ولا تنزل إلى مستوى أخلاقهم السيئة.

وبإمكانك إبلاغ الأخصائي الاجتماعي في المدرسة إن وجد، أو أحد المدرسين الصالحين بهذه المشكلة لعله يتفهما باعتباره موجودا معكم، ولعله يساعدك بحلول أخرى.

ونوصيك بالمحافظة على دينك وأخلاقك الطيبة، والابتعاد عن كل ما يؤدي إلى فساد الأخلاق، ولا تنشغل بمثل هذه الأقوال، بل تشاغل عنها واترك التفكير فيها.

وثق بالله سبحانه، ولن تؤثر عليك -بإذن الله-، ووففك الله.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: