الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

طفلتي ذات السبعة أشهر لا تناغي بعد إصابتها بالتهاب رئوي، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2331096

5869 0 154

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا سيدة، لدي طفلة عمرها 7 أشهر، من المفروض أن تناغي وتنطق بعض الكلمات في مثل هذا العمر كما هو معروف، رغم أنها كانت تناغي في الشهور الأولى منذ ولادتها، ولكنها توقفت عن ذلك بعد أن تعرضت للالتهاب الرئوي في شهرها الرابع، وخضعت للعناية المركزة لمدة شهر، وكانت تتنفس بأجهزة التنفس الصناعي، وتأخذ جرعات كورتيزون.

ابنتي تعاني من مشكلة في الكلام، ولا تناغي، وأيضا لديها مشكلة في العظام، فما تشخيصكم لحالتها، وما العلاج؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ندى حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

دخول الطفلة في عمر مبكرة للعناية المركزة لفترة شهر على جهاز التنفس الصناعي، يعطي الانطباع عن شدة المرض، وبالتالي احتمال تعرض الطفلة لبعض المضاعفات خلال تلك الفترة، والتي منها نقص الأوكسجين، أو الالتهاب الدماغي، والذي من الممكن أن يرتبط مع نسبة من الضرر للخلايا الدماغية، وبالتالي التأخر في التطور الحركي، أو اللغوي، أو كلاهما عند الطفلة.

الأمر يحتاج لتقييم جيد، ومن الممكن لاحقا عمل رنين مغناطيسي على المخ، لاستبعاد وجود ضرر تشريحي على خلايا المخ، ويجب أيضا عمل قياس للسمع، وفحص النظر للتأكد من سلامتهما.

أما بخصوص مشكلة العظام، فلم تحدد السائلة ما هي طبيعة المشكلة.

هذا، ونتمنى لطفلتك السلامة والعافية.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً