الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخي يعاني من فشل كلوي، وأصبح يعاني من بحة صوته
رقم الإستشارة: 2334689

5485 0 167

السؤال

السلام عليكم
ثقتنا بحضراتكم لا حدود لها، نسأل الله لنا ولكم العافية.

استفساري لأخي: يعاني من فشل كلوي مزمن -وبحمد الله- لم يصل لمرحلة الغسيل، ومشاكل بالغدة الدرقية عندما يرتفع هرمون الغدة يتعدل نسبة الكرياتينين، وبالعكس يأخذ كورتيزون باستمرار، وأدوية للغدة فيتامين د منخفض لـ 9.

منذ أسبوع بدأ يعاني من بحة بالصوت أريد الاطمئنان عليه، ونصائح لحالته.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبد الله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نرجو من الله أن يكتب لأخيك الكريم تمام الصحة والعافية.

من المعلوم أن مرض قصور الكلية المزمن يمكن أن يحدث من عدة أسباب وأهمها: ارتفاع التوتر الشرياني, والداء السكري, والانسداد البولي نتيجة الحصيات المتعددة, وأسباب مناعية مثل: التهاب الكبد والكلية, والسرطان والعديد من الأسباب الأخرى.

كما أنه يؤدي إلى ظهور عدة أعراض لدى المريض مثل: التعب العام والإرهاق, ونقص كمية البول في بعض الحالات، وفي المراحل النهائية من المرض: فقر الدم, ونقص فيتامين د, وارتفاع الضغط الشرياني، والعديد من الأعراض المرافقة.

وينصح مريض قصور الكلية المزمن عادة بعدة نصائح وأهمها: الالتزام بالحمية المناسبة قليلة الملح والدسم, وتناول كمية قليلة ومحددة من البروتين، مع الابتعاد عن الوجبات الجاهزة والمشروبات والعصائر غير الطازجة، وكذلك الأطعمة المحفوظة؛ لأن المواد الحافظة في الأطعمة المعلبة لها أثر سيء على الكلية, وتجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البوتاسيوم (وينصح في هذا المجال بالمتابعة مع أخصائي التغذية لتحديد الحمية المناسبة).

وكذلك ينصح المريض بعلاج جميع الحالات المرضية؛ خاصة الحالات الالتهابية بصورة عاجلة، وعدم تناول أي علاج دوائي إلا بإشراف طبيبه المعالج, وتجنب التعرض للجفاف وفقد السوائل, مع الالتزام بضبط سكر الدم، والضغط الشرياني ضمن الحدود الطبيعية.

وبالنسبة لأخيك الكريم: ينصح كما ورد في الاستشارة باتباع نصائح طبيبه المعالج بصورة جيدة, كما يمكنك الاستفسار عن حالته بصورة مفصلة من طبيبه؛ لأن لكل مريض وضعه الصحي الخاص، والذي يختلف عن الوضع الصحي للمرضى الآخرين, كما أن الخطة العلاجية والحمية تختلف من مريض لآخر.

ونرجو لك ولأخيك الكريم من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً