الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ألم في الخصية، وتغير لون البول، فما السبب، وما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2337677

6810 0 133

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب، كنت أعاني من ألم أستطيع تحمله في الخصية اليسرى، وأشعر بوجود كتلة بها، مع وجود اصفرار شديد ورائحة في البول، بالإضافة للشعور بالألم بعد ممارسة العادة السرية، وتأخر كبير في القذف، وكمية القذف تكون قليلة جدا.

ذهبت للطبيب العام، قال لي: التهاب في البربخ، وأعطاني 10 حبوب للالتهاب، دون فحص البول أو السائل المنوي، وعندما عدت له، قال لي: اذهب لطبيب مختص، فذهبت للطبيب المختص ورويت له ما سبق، فقام بفحص الخصية بجهاد دوبلر، وقال لي كلام الطبيب العام صحيح، وأمورك بخير، ولا تحتاج لأي أدوية.

زال الألم بنسبة 80%، وعاد القذف بسرعة طبيعية، وكمية القذف أصبحت طبيعية، ولكنني أعاني مجدداً من قلة في كمية القذف، وألم بعد ممارسة العادة السرية، والأهم من ذلك رائحة البول ولونه، فبماذا تنصحونني؟

شكرا جزيلاً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ mohammad حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

من الأفضل إجراء فحص وزرع للبول, فإذا كان هناك التهاب، فالعلاج يكون بالمضاد الحيوي المناسب، حسب نتائج الزرع والتحسس, وإذا كان هناك التهاب في البربخ, فالأفضل الاستمرار بالعلاج بالمضاد الحيوي لمدة ثلاثة أسابيع، مع تناول المسكنات والراحة.

وأنصحك بالتوقف عن ممارسة العادة السرية بسبب آثارها السلبية.

شفاك الله وعافاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً