تأثير الفارق العلمي على الزواج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تأثير الفارق العلمي على الزواج
رقم الإستشارة: 2341

6455 0 417

السؤال

السلام عليكم.
أشكركم على جهودكم الطيبة وأرجو أن تفيدوني في المشكلة التالية:
أنا فتاة متدينة ومتعلمة والحمد لله، حصلت على الماجستير في الإدارة التربوية وعمري (25) عاماً، وقد ابتليت بزواج فاشل دام ثلاثة شهور فقط، وكان ذلك في أول حياتي وكان عمري وقتها (22) عاماً، والحمد لله على كل حال، وفي هذه الأيام خطبني أحدهم وقبلت ولكني لا أشعر بالراحة مع أنه متمسك بي كثيراً، ويعمل أي شيء ليرضيني وليتزوج بي، أما أنا فأحاول دائماً أن أتناسى الفوارق بيني وبينه ولكني لا أستطيع، فبالرغم من أن عمره مناسب لي (31) وأعزب ويملك منزلاً جميلاً إلا أنه لا يكافئني بالعلم والعمل، فهو يعمل بالأعمال الحرة وحاصل على شهادة الثانوية العامة فقط، وهذا الشيء ينغص علي تفكيري، أفيدوني فهل من الممكن أن ينجح زواجي به مع هذه الفوارق، مع العلم أني أشعر أننا متفاهمين، إلا أني أشعر أن شيئاً ما ينقص زواجي به (خاصة تعليمه) وأنا لم أكتب عقد الزواج إلى الآن ولا أريد كتابته إلا قبل الزواج بشهر خوفاً من عملية طلاق ثانية، أشيروا علي يا أهل الخير، وأرجو أن لا تطيلوا علي بالإجابة وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة / إخلاص حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
كل عام وأنتم بخير.

أختي السائلة! اعلمي أن ديننا الإسلامي وضع مقياساً لاختيار الزوج الصالح، ألا وهو الدين والخلق، وقد قال عليه الصلاة والسلام: (إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوه تكن فتنة في الأرض وفساد كبير)، أو كما قال عليه الصلاة والسلام، والمستوى العلمي لا شك مطلوب، ولكن إذا كان الشاب يتحلى بالدين والأخلاق الحميدة، وميسور الحال، وعنده الاستطاعة على النفقة، فلماذا لا تتزوجينه؟
أنصحكِ -أولاً- بالقيام بصلاة الاستخارة، ثم استشارة الأهل، وإذا اطمأن قلبك لهذا الشاب وارتاحت له نفسك فتوكلي على الله، لعل الله سبحانه وتعالى أن يبارك في زواجكما .

ويجب أن تعلمي أن العيب ليس في الذي يفقد الشهادة العلمية، وإنما العيب في الذي يفقد دينه وخلقه .
وفقك الله تعالى لما يحبه ويرضاه.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • الجزائر salma estricta

    لا مشكل في ذلك مادام أنه يتحلى بحسن الخلق و هو على العقيدة الصحيحة و ليس العيب في الفارق العلمي بينكما لأنه ليس مشروطا مادام العقل صحيح قد يكون أحسن بكثير من الناجحين في الدراسة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: