الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يمكن الخطأ في تشخيص رباعي فالوت للأطفال؟
رقم الإستشارة: 2342891

4716 0 138

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل يمكن أن يخطئ الطبيب في تشخيص إيكو القلب، ويخبر الشخص بوجود مرض معين لطفله، مرض -رباعي فالوت- وعند عمل الإيكو عند طبيب آخر ينفي وجود المرض؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سائلة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فرباعي فالوت Tetralogy of Fallot هو حالةٌ يمكن تشخيصها إكلينيكيا، وعن طريق إجراء إيكو للطفل المصاب، بحيث يعاني الطفل المصاب من زرقة؛ نتيجة أن الدم المؤكسد المليء بالأكسجين القادم من الرئتين مخلوط مع الدم القادم من الأطراف والدماغ، وذلك لوجود أربع عيوب خلقية في ذلك المرض، وهي ثقب بين البطين والأيمن والأيسر، ventricular septal defect أو VSD، وضيق في الشريان الرئوي Pulmonary stenosis، مما يقلل من كمية الدم الواصل إلى الرئتين.

وهناك تضخم في البطين الأيمن Right ventricular hypertrophy، لاتصاله بالبطين الأيسر، والشريان الأورطي، والعيب الرابع هو أن شريان الأورطي يتصل بالبطين الأيسر، وهذا هو الأصل، ولكن أيضا يتصل بالبطين الأيمن، ويسمى ذلك overriding aorta، ولذلك من الصعب الخطأ في تشخيص رباعي فالوب، بأي حال من الأحوال.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً