الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل هناك طريقة لإعادة الحيوانات المنوية لعددها الطبيعي؟
رقم الإستشارة: 2342927

7574 0 174

السؤال

السلام عليكم..

أنا شاب أبلغ من العمر 31 عاما، متزوج منذ أكثر من 18 شهرا، وزوجتي تبلغ من العمر 24 عاما،
وقد خضعت منذ مدة لعلاج كيماوي مكثف، وكانت آخر جرعة لي قبل أربع سنوات تقريبا، وللأسف عند عمل فحص للسائل المنوي كانت النتيجة أنه لا وجود للحيوانات المنوية (عدد صفر)، وقد أخبرني معظم الأطباء أن الأمور سوف تعود طبيعية بعد ثلاث سنوات على آخر جرعة للكيماوي بإذن الله، وقمت بعمل زراعة من عينات للسائل المنوي قمت بتجميدها بوقت سابق قبل العلاج الكيماوي، ولكن للأسف فشلت عملية الزراعة، فهل هناك طريقة لإعادة الحيوانات المنوية لعددها الطبيعي (بالإضافة للدعاء)؟

مع العلم أني ذهبت لعدة أطباء ولم أستفد شيئا منهم،وأنا راضٍ بما قسمه الله لي والحمد لله.

بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ abu alabid حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فالعلاج الكيماوي يؤثر سلباً على أنسجة الخصية مما يؤدي لغياب الحيوانات المنوية، وفي عدد غير قليل من الحالات يحدث التحسن، وتبدأ الخصية في نشاط بعد مرور 3 سنوات فأكثر، ولكن بصورة عامة يجب عمل حفظ لعينات من السائل المنوي قبل البدء في العلاج الكيماوي تجنباً لتلك المشكلة وللاستفادة منها في عمل حقن مجهري عند اللزوم، لذا من الأفضل الآن محاولة استخدام العينات المحفوظة لعمل محاولة حقن مجهري مرة أخرى.

وكذلك عليك بعمل بعض التحاليل للبدء في علاج في محاولة تحسين نشاط الخصية و ذلك بعمل الآتي:
FSH , LH
E2
testosterone
prolactin
والتحاليل في الصباح وأنت صائم، ومن ثم تتواصل معنا للاطلاع على التحاليل، وبيان المطلوب بعد ذلك.

وعليك بدوام الدعاء والاستغفار، قال تعالى في سورة نوح: {فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا * يرسل السماء عليكم مدراراً * ويمددكم بأموالٍ وبنينَ * ويجعل لكم جناتٍ ويجعل لكم أنهاراً}، وعليك بدعاء سيدنا زكريا عليه السلام: {رب لا تذرني فرداً وأنت خير الوارثين}.

نسأل الله أن يرزقك الذرية الصالحة الطيبة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً