الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أيهما أفضل المنظار أم جراحة القلب المفتوح لتصحييح رباعي فالوت؟
رقم الإستشارة: 2344269

3656 0 129

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هل يمكن إجراء عمليه تصحيح رباعي فالوت عن طريق المنظار؟ وإن أمكن ذلك هل توجد الإمكانيات في مصر أو السعودية؟ وهل هي أفضل أم جراحة القلب المفتوح؟

وشكرا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سائلة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

في مرض رباعي فالوت Tetralogy of Fallot، يوجد أربع عيوب أو مشاكل طبية، وهي:
- ثقب بين البطين الأيمن والأيسر، ventricular septal defect أو VSD.
- ضيق في الشريان الرئوي Pulmonary stenosis.
- تضخم في البطين الأيمن Right ventricular hypertrophy، لاتصاله بالبطين الأيسر.
- والشريان الأورطي يتصل بالبطين الأيمن، بالإضافة إلى إتصاله بالبيطن الأيسر، وهذا هو الأصل، ويسمى ذلك overriding aorta.

ولذلك فإن جراحة رباعي فالوت يجب أن تتم من خلال عملية القلب المفتوح، لأن الدم أثناء العملية يحول إلى قلب صناعي، وتستغرق وقتا، وتحتاج إلى فريق جراحي، ولا يتوافر ذلك مع جراحة المنظار، ومن المؤكد وجود خبراء وكفاءات عالية ومستشفيات متخصصة لتلك الجراحة الدقيقة في كل من مصر والسعودية، فقط عليك البحث عن تلك الأماكن على محرك البحث.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً