الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحرقت نفسي وأعاني من آثار الحروق فكيف أتخلص منها؟
رقم الإستشارة: 2347268

1956 0 98

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أرجو المساعدة، مع جزيل الشكر، وجعله الله في ميزان حسناتكم.

أعاني من الحروق وآثارها، وأنا من حرق نفسه، كنت أقوم بحرق نفسي بأعقاب السجائر، وأدركت حجم أفعالي الخاطئة بعد فترة، هذه الحروق تركت آثارا على جسدي، وقد خفّت أثرها، باستثناء حرق كبير مع انتفاخ، وأشعر بالوخز مكانه وألم خفيف غير ثابت، مر على حروقي عام كامل، فهل من خطورة؟ وأرى بأن الحروق تمتد وتظهر بجانبها آثار جانبية جديدة.

ساعدوني، وشكرا كم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ عصام حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الحرق المزمن قد يحاط بتكون ألياف حول محيطه، يجعل من الصعب التئامه بسرعة، وبالتالي تتكرر الأعراض بين كل وقت وآخر، وبالإمكان استعمال الكريم الآتي: Lococorten Vioform cream، دهان على منطقة الحرق، مرتين يوميا لمدة أسبوعين.

عليك التوقف عن عادة إحراق جسمك، وإذا كانت الأمور خارجة عن إرادتك فلابد من استشارة طبيب الأمراض النفسية المعروف للمساعدة، وإبداء النصيحة.

يحفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً