ما مدى احتمالية تحول فيروس العدوى إلى سرطان - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما مدى احتمالية تحول فيروس العدوى إلى سرطان؟
رقم الإستشارة: 2351667

3869 0 125

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب أعزب أصبت بمرض HPV من نوع bowenoid paupilous، بادرت بالعلاج، وكان لي عدة جلسات cryo، يقول الطبيب المعالج إني شفيت من المرض، وبإمكاني الزواج دون الخوف من أن يعدي المرض زوجتي.

بعد قراءتي عن المرض عبر الانترنت واستشارة أطباء آخرين، اتضح أن هناك اختلافاً في الآراء، حيث يرى البعض بأنه لا يعدي ما دام أن الأعراض اختفت، ويرى البعض أنه يوجد احتمال ليعود المرض من تلقاء نفسه والعدوى، حتى بدون ظهور أية أعراض.

كيف أعرف أني شفيت؟ وهل صحيح أنها تعود من تلقاء نفسها حتى بعد سنوات؟ وما مدى احتمالية تحوله إلى سرطان، والعياذ بالله؟

لقد تعلقت حياتي بسبب المرض، وصرت ضائعاً بسبب اختلاف أقوال الأطباء، واختلاف الآراء في مواقع الانترنت.

أفيدوني، بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الإصابة بفيروس HPV يؤدي إلى ظهور بثرات جنسية papules وهي نوع من أنواع الثآليل الجنسية على الأعضاء التناسلية لدى الجنسين، نتيجة لنمو خلوي epidermal hyperplasia بسبب الإصابة بالفيروس، تسمى bowenoid paupilous.

علاج تلك البثرات واختفاؤها يقلل فرص إعادة الإصابة إلى أدنى حد، مع التأكيد على عدم العودة إلى الأسباب التي أدت إلى تلك الإصابة، والتشخيص والشفاء السريع من تلك الثآليل الجنسية يقلل من فرص تحولها إلى سرطان جلد، وهذه الفرص قائمة عند تحول الثآليل إلى مرض مزمن، ونسبة تلك الفرص حينئذ لا تتعدى 2.6 %، ولكن مع الشفاء السريع تنعدم تلك النسبة، إن شاء الله.

مع ضرورة الفحص الدوري للمكان وملاحظة أي نمو خلوي جديد، وعلاجه في حينه، وعدم ظهور الإصابة مرة أخرى في غضون عدة شهور ينفي تماماً فكرة عودة المرض أو تحوله إلى خلايا سرطانية، فلا قلق -إن شاء الله- ويمكنك تأجيل فكرة الزواج لمدة عام، للتأكد من عدم ظهور تلك البثرات مرة أخرى.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: