الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وجود كتلة متغيرة الحجم في الثدي منذ سنتين، فهل لها أي ضرر؟
رقم الإستشارة: 2352746

5169 0 119

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة عزباء أبلغ من العمر 21 سنة، لدي كتلة في الثدي الأيمن منذ سنتين تقريبا، يتغير حجمها، ومتحركة نوعا ما، تكبر قبل الدورة الشهرية، وأشعر بألم، ثم تصغر ويزول الألم، ولا يوجد لدي أي أعراض أخرى.

اثنتان من قريباتي حدث لهن الشيء ذاته، واحدة منهن فحصت وقال لها الدكتور: غدد ليفية، وليس هناك ما يقلق، وهذا يحدث لكثير من الفتيات، وعندما تزوجت وحملت ذهبت تلك الكتلة.

استشرت دكتورة فقالت الكلام ذاته دون الفحص، وأريد الاطمئنان، هل يمكن أن يكون هناك خطر وأنا في هذا العمر، وهل القهوة والشوكلاتة تؤثر على الهرمونات وتسبب كتلا؟

وشكرا جزيلا. 

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ RUBA حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أتفهم خوفك وقلقك -يا ابنتي-، فسرطان الثدي أصبح يشخص بكثرة, لكن الأمر الجيد هو أن كثرة التشخيص هذه ليست ناجمة عن ارتفاع نسبة حدوث هذا السرطان, بل عن تحسن وسائل التشخيص وزيادة دقتها، وفي الوقت ذاته عن زيادة وعي النساء بأهمية الفحص المبكر للثدي.

وأحب أن أطمئنك وأقول لك: إن سرطان الثدي نادر الحدوث جدا في مثل عمرك, ولذلك فإن توصيات منظمة الصحة العالمية لا ترى ضرورة لعمل تصوير الثدي (ماموغرام) في مثل هذا العمر كإجراء روتيني، للكشف المبكر عن السرطان في حال لم يكن هنالك أي شكوى، وبالنسبة لك فبما أن الكتلة تتغير بالحجم ومتحركة, فهذا يدل على أنها كتلة سليمة -بإذن الله تعالى-, وهي كما قالت لك الطبيبة ناتجة عن غدد ليفية، وتتأثر بهرمونات المبيض, وقد تزول من تلقاء نفسها, لكن في بعض الأحيان قد تبقى أو حتى قد تكبر بالحجم أو تظهر كتل أخرى مماثلة لها, وكلها تبقى سليمة، ولا تتحول إلى سرطان, لكن حتى مع علمنا بأنها كتلة سليمة فإنه يجب عمل تصوير تلفزيوني للثدي، وذلك لتحديد حجمها وموقعها من أجل المتابعة في المستقبل.

في حال كانت هذه الكتلة صغيرة بالحجم، ولا تسبب لك إزعاجا, فيمكن تركها مع عمل متابعة بالتصوير التلفزيوني, أما إذا كانت كبيرة بالحجم وتسبب لك أعراضا مزعجة كالألم مثلا, فهنا يمكن اللجوء إلى الاستئصال الجراحي.

بالنسبة للقهوة والشاي والشكولاتة والكولا, فإن تناولها باعتدال لا يؤثر على الثدي, لكن الإفراط في تناولها يمكن أن يسبب ألم الثدي واحتقانه، وذلك بسبب وجود مواد كيماوية خاصة في هذه الأطعمة يمكنها أن تؤثر على غدد الثدي.

نسأل الله -عز وجل- أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً