هل ما تفعله ابنتي المدللة أمر طبيعي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل ما تفعله ابنتي المدللة أمر طبيعي؟
رقم الإستشارة: 2353424

2338 0 110

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

عندي مشكلة، ولا أعلم هل هي مشكلة أم لا؟!
عندي ثلاث بنات، الصغيرة عمرها 5 سنوات، ومدللة مني ومن والدها، قبل سنة ونصف كانت تذهب إلى الروضة وتستمتع، ولكن مشكلتها أنها تحب اللعب كثيرا ولا يكون لديها وقت للجلوس، فقط تلعب وتزعج أخواتها الأكبر منها سنا، إحدى أخواتها عمرها 13 سنة والأخرى 10 سنوات، حيث تجبرهم على اللعب معها وهما في أشد التعب، أو عندما يكون لديهم واجبات مدرسية، فهي ترفع صوتها بشكل عال جدا، ولا تحب أحدا أن يقول لها لا تنفعل وتعصب؛ فهي ذكية، ولا أرى عليها شيئا، ولكن حركتها تقلل من انتباهها.

وأيضا تحب أن تتقمص شخصية المعلمة، ومستعدة أن تبقى ساعة كاملة وهي تلعب، وتصرخ أحيانا بصوت عال ويجب علينا أن ننتبه لها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ ريماس حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ذكرت أن مشكلتك مع طفلتك هي أنها تحب اللعب كثيراً، وتريد من أخواتها أن يشاركنها باللعب.
قد تزعجك برغبتها المستمرة باللعب، والإلحاح عليكم بمشاركتها، ولكن أود أن ألفت نظرك إلى نقطة مهمة جداً، ألا وهي أن الله خلق الإنسان وسخر معه ما يناسبه لتنمية مهاراته في كل فترة من فتراته العمرية، وبالنسبة لمرحلة الطفولة، فإن اللعب يعتبر النشاط الأبرز الذي يستطيع من خلاله الطفل تنمية مهاراته، والتعرف على محيطه، بل على العكس إن الطفل الذي لا يميل إلى اللعب قد يعتبر أحياناً أنه يعاني من بعض المشاكل التي قد تؤثر عليه في مراحل لاحقة من عمره.

وقد أثبتت الدراسات أن اللعب له العديد من الإيجابيات على شخصية الطفل حيث يساعد الطفل على توفير الأنشطة الحركيّة المناسبة لجسمه، والتي تعمل على تحسين لياقته، كما أنه يحفظ جسم الطفل سليماً معافىً من الأمراض كالسمنة وغيرها، كما أن الطفل يمتلك طاقة يحتاجها إلى تفريغها ببعض الحركات كالركض والقفز وغير ذلك.

واللعب يساعده على كسب مهارات اجتماعية، وقدرة على مواجهة المواقف التي يتعرض لها، ويساعده على التعبير عما يجول بخاطره من خلال اكتسابه لبعض المصطلحات اللغوية، وينمي سرعة البديهة عند الطفل، كما ينمي ذكاءه وقدراته الكامنة.

لذا أنصحك أن تتركي لطفلتك مساحة كافية لتلعب وتمرح، لا سيما أنها ما زالت في الخامسة من عمرها، وحذار من منعها من اللعب بل عليك أن تكون متفاعلة معها، وتخصصي وقتاً للعب معها، وأن تكوني منسجمة معها تماماً وكأنك صديقة لها وفي مثل عمرها، ولنا في رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قدوة حسنة: فقد كان يداعب الحسن والحسين -رضي الله عنهما- ويمشي على يديه وركبتيه وهما يتعلقان به من الجانبين فيمشي بهما ويقول: « نعم الجمل جملكما ونعم العدلان أنتما »، وكما أنصحك أن تخصصي لها وقتاً للنزهات والخروج من المنزل فهذا سيساعدها في تحرير طاقاتها.

فالجزء الأول من سؤالك حول كثرة اللعب عند ابنتك هو ظاهرة طبيعية، وأما الجزء الثاني وهو: كونها تصرخ أثناء اللعب لدرجة مزعجة؛ فهذا يحتاج إلى تفهم وتأمل أن لكل طفل طريقته الخاصة باللعب، نعم بإمكانك تهذيب ذلك من خلال أسلوب التحفيز والمكافأة، بأن تقولي لها مثلاً سألعب معك نصف ساعة إضافية إذا التزمت خفض صوتك أثناء اللعب.

وأن تنبهيها إلى خطأ ما تفعله من صراخ لكن بهدوء وليس بصراخ مثل صراخها، كما أن عليك أن تنتبهي إلى نفسك أنت، هل يحدث معك أنك تصرخين عليها أو على أخواتها في بعض الأحيان؟ فإن هذا الصراخ يعتبر نموذجاً لابنتك لتقتدي به وأنت لا تشعرين، فهي تقلدك من حيث لا تدرين.

أما كونها تتقمص شخصية معلمتها فهذا مؤشر واضح على عمق الأثر الذي تتركه معلمتها في شخصيتها، وهو نوع من أنواع اللعب يميل إليه الطفل ليعبر عما يدور في رأسه وما يتمناه، وما هي التصرفات التي تعجبه من الآخرين، وما هي التصرفات التي تجعله ينفر من الآخرين، فافسحي لها المجال وانظري إليها نظرة المتابعة المستمتعة لتري من خلال ذلك مقدرة طفلتك وقدرتها على التقاط أدق التفاصيل، فاطمئني إلى أن هذا دلالة على أنها تملك خيالاً واسعاً.

أسأل الله أن يجعلها وأخواتها قرة عين لك، ويرزقك الحكمة في التعامل معها، اللهم آمين.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: