الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب الشعور بالحرارة في البطن والدوخة؟
رقم الإستشارة: 2357771

1359 0 72

السؤال

السلام عليكم.

أعاني من حرارة أعلى البطن ودوخة عند الحركة، وتشتد مع المشي، قمت بعمل تحاليل وأشعة رنين، وتبين أنه ارتجاع المريء والتهاب في المعدة، ووصف لي الطبيب موكسال وبانتوماكس ودومبي.

أشعر بالتعب عند دخول الحمام، وإرهاق شديد مع دوخة، فقمت بعمل أشعة للقلب والرأس، وتحاليل بنكرياس وهرمونات سسترون وغدد، ودم وكانت النتيجة 17، وفيتامين (د) وكان 14، وتبين أنه هبوط في الدورة الدموية، وقد شفيت بعد المغذي مع البيتاسرك.

الآن رجعت لي الحالة، ذهبت للمستشفى وكانت النتائج سليمة، والضغط 110 / 80 وأشعر برعشة في الجسم وإحساس بالبرد الشديد وبرودة في الأطراف.

أفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مراد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن الأعراض الواردة في الاستشارة تعتبر أعراضا لانوعية, ولا تدل على أية إصابة عضوية, ومما يطمئن أن الدراسة الطبية كانت سليمة -والحمد لله-, ماعدا نقص فيتامين (د).

إن نقص فيتامين (د) شائع جداً، وسببه الرئيسي عدم التعرض للشمس لمدة كافية، وهو قد يسبب آلاماً في العضلات والعظام، لأن الفيتامين (د) عندما ينخفض كثيراً فإنه يؤدي إلى نقص الكالسيوم في الدم، وهذا يؤدي إلى ضعف العضلات.

وبالنسبة لعلاج الفيتامين (د) فإن أفضل طريق لرفعه هو تناول حبة 50 ألف وحدة مرتين في الأسبوع لمدة شهر، ثم حبة كل أسبوع لمدة شهر آخر، ويعاد التحليل، فإن أصبح طبيعيا فيمكن تناول العلاج باستمرار حبة كل أسبوعين، كما يمكن تناول حبة عيار 2000 وحدة يوميا لمدة شهرين, وبعد ذلك حبة عيار 1000 وحدة يوميا بصورة مستمرة.

وإن الحاجة اليومية من فيتامين (د) تختلف حسب العمر، وهي وسطيا (15-20 مكروغرام يوميا )، وأهم المصادر الطبيعية هي: زيت كبد الحوت، وصفار البيض والزبدة والقشطة والكبدة, وكذلك حبوب الإفطار والعصائر والحليب المدعمة به.

وبالنسبة للتعرض للشمس: فإنه لا يمكن تحديد وقت مناسب للجميع للحصول على الكمية الكافية من الفيتامين؛ لأن التوقيت يختلف حسب عدة عوامل، ومنها: لون البشرة وحساسيتها من الشمس، الوقت المناسب من السنة، وأية فترة من اليوم.

وعادة فإن الوقت المناسب يكون من الساعة 11 صباحاً وحتى الساعة 3 عصراً، ولمدة 15 دقيقة، وينصح ألا يكون الجسم مُغطى بالواقي الشمسي.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً