الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تعتبر حبوب ياسمين آمنة؟
رقم الإستشارة: 2359397

4800 0 112

السؤال

السلام عليكم

زوجتي تستخدم حبوب ياسمين منذ ثلاثة أشهر بانتظام، ولكن هذا الشهر أخذت الحبوب لمدة ثلاثة أيام فقط، ولم تأخذ الحبوب لمدة تجاوزت 10 أيام بسبب بعض الظروف النفسية الخاصة لها، فكيف تبدأ بأخذ الحبوب مرة ثانية؟ علما أنها أخذت 3 حبوب منذ 21 فقط، وكم يوم بعد أخذ الحبوب تكون العلاقة آمنة؟

بارك الله فيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ننصح السيدة التي تختار الحبوب كطريقة لمنع الحمل بالحرص على تناول هذه الحبوب بانتظام، ويمكن فعل ذلك عن طريق ربط توقيت تناول الحبوب مع عمل روتيني يومي كتنظيف الأسنان في الصباح، أو في المساء, أو مع موعد إحدى الوجبات الرئيسية, أو يمكن ربط ساعة المنبه أو الهاتف المحمول في وقت ثابت في النهار, أو غير ذلك مما تجده السيدة مناسبا لظروفها, فبعد فترة ستعتاد على هذا الأمر، وستجد بأنها أصبحت تتذكر تناول الحبة بشكل عفوي وتلقائي.

وبما أن زوجتك قد تناولت الحبوب 3 أيام، وتوقفت عنها أكثر 10 أيام, فهذا يعني بأن المجموع الآن هو 13 يوما أو أكثر, أي لم يتبق لها سوى 8 أيام، أو أقل على نزول الدورة ( في هذه الحالة، فإن الدورة قد تنزل قبل الموعد المتوقع، أو قد تتأخر), لذلك أنصحها الآن بعدم تناول الحبوب والانتظار إلى أن تنزل الدورة بشكل طبيعي, فإذا نزلت في الموعد المتوقع فعليها أن تبدأ بعلبة جديدة، وذلك في ثاني يوم من نزول الدم, وتتناول الحبوب يوميا بانتظام في نفس الموعد, وفي الدورات القادمة يجب أن تعود لتتناولها كما في السابق, أي في خامس يوم من نزول الدورة, بمعنى أن أول علبة فقط هي التي يجب البدء بها في ثاني يوم من الدورة، أما بعد ذلك، فالبدء يجب أن يكون في اليوم الخامس من نزول الدورة, والجماع يمكن أن يتم بمجرد حدوث الطهر من الدورة.

في حال تأخرت الدورة ولم تنزل بعد 8 أيام, ففي هذه الحالة يجب عمل تحليل للحمل في الدم, فإذا كان سلبيا, فهنا يمكن تنزيل الدورة عن طريق تناول حبوب تسمى (بريمولت) حبتين يوميا لمدة 5 أيام, وبعد الانتهاء منها بمدة من 2-5 أيام ستنزل الدورة بإذن الله تعالى, وهنا يجب البدء بالحبوب في ثاني يوم من نزول الدورة.

الآن وخلال فترة انتظار نزول الدورة يجب استخدام طريقة أخرى لمنع الحمل كالعازل الذكري، أو العزل العادي، أو التحاميل المهبلية المانعة للحمل، أو إن أمكن تفادي الجماع كليا خلال هذه الفترة.

نسأل الله عز وجل أن يديم عليكم ثوب الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً