الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مصابة بإمساك رغم سلامة التحاليل، أفيدوني.
رقم الإستشارة: 2362566

887 0 56

السؤال

السلام عليكم.
أعاني من ألم في المعدة، وتحديدا رأس المعدة منذ فترة، فدائما أشعر بتخمة أو شبع دائم، وقلة في الشهية، فمن الطبيعي جدا عندي أن أجلس 24 ساعة بشيء جدا بسيط من الطعام، وأحيانا بدون لدرجة أشعر بدوخة، وأحيانا ألم وغثيان، وفي الآونة الأخيرة صحوت من النوم من شدة الغثيان، وأشعر بالتقيؤ مع أنني في الليلة التي قبلها لم آكل إلا بطاطا مشوية وبكمية جدا قليلة، الحمد لله تمر أيام يكون فيها كل شيء طبيعي من آكل وغيره، لكنها جدا قليلة.

أيضا أعاني من إمساك، في رمضان بدأ معي إمساك ولكن على فترات، فقلت من الممكن أن يكون من الصيام، ولكن استمر معي حتى هذه اللحظة، وأحيانا لمدة أسبوع كامل لا أتبرز -أكرمكم الله- وأحيانا يوميا، وأحيانا يوما بعد يوم، في الآونة الأخيرة البراز دائما لين جدا، لا أعلم لماذا؟ وزني يقل ولا أتضمن في وجباتي المقالي أبدا والمشروبات الغازية، وأتمنى أن آكل وجبات كاملة، مع حرصي على تناول الفواكه والخضار، ولكن لا أستطيع من الغثيان والإحساس بالشبع، وأحيانا ألم لا أستطيع أكل شيء بسبب الألم.

ذهبت لطبيب، وعملت تحليلا للبراز كامل -أكرمكم الله-، وجرثومة بالنفخ، وكل شيء سليم، قال هذا التهاب، ولكن لم يوضح لي ما الأسباب، شعرت كأنه لا يعرف بالضبط ماعلتي؟ لأن التحاليل سليمة، وأيضا سألته إن كان قولونا قال لا: والقولون لا يعتبر مرضا! فوصف لي الأدوية، ولكن لم آخذ أي شيء منها، لأنني بصراحة لم أقتنع منها (gaviscon susp-verine200mg-esomep400mg)هذه هي الأدوية اللي صرفها.

أنا لا أعلم ما علتي؟ تعبت وأفكر في إعادة تحليل البراز؛ لأنني حللت تقريبا قبل شهر أو أكثر ربما شهرين والبراز عندي تغير -أجلكم الله- لا أدري ماذا أفعل؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخت الفاضلة/ أم مودي حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فهناك العديد من الأسباب التي يمكن أن تفسر مثل هذه الإضطرابات، ولكن لا بد من إجراء فحوصات أولية للتأكد من السبب فمثلا تحتاجين لفحص الغدة الدرقية؛ التأكد من عدم وجود خمول في الغدة يفسر مشاكل الإمساك المزمن، كما على الطبيب إجراء فحص للمرارة باستخدام المؤدات الصوتية، وإجراء تنظير معوي للمعرفة سبب الشبع المبكر، وإذا ما كانت هناك التهابات في المعدة أو الأمعاء، وإذا ما كانت كل هذه الفحوصات سليمة فيمكن أن يعزا الأمر لمشكلة القولون العصبي، وأفضل من يفيدك في هذه الحالة.

استشارة طبيب متخصص في مجال الجهاز الهضمي، وسيقوم بإجراء الفحوصات اللازمة، ووصف العلاج المحدد.

ومن الأفضل عدم استخدام العلاجات إلا بعد استشارة الطبيب المتخصص، وإذا ما كانت كل الفحوصات سليمة فيمكن أن تغيري نمط حياتك بممارسة رياضة المشي، وتناول المياه بكميات كبيرة، والإكثار من تناول الألياف، والابتعاد عن التوتر، وتنظيم النوم.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً