هل تجاهل السن الضامر يؤدي لمشاكل في المستقبل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تجاهل السن الضامر يؤدي لمشاكل في المستقبل؟
رقم الإستشارة: 2365037

2992 0 83

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة أبلغ من العمر 18 عاما، أريد علاج أسناني وتقويمها، لوجود مشكلة في ارتصاص بعض الأسنان في الفك العلوي والسفلي, وهناك سن لبني في (يمين الفك العلوي أمام الناب)، مما أدى لظهور السن الدائم بشكل صغير جدا، وليس بمستوى الأسنان الباقية, وبعد زيارتي لدكتور التقويم تبين بعد الأشعة أن هناك (سنا ضامرا) فوق الثنيتين الأماميتين في الفك العلوي, وكما ذكر الدكتور أنه قريب من الأنف.

سؤالي الآن: ما هو الحل الأمثل لسن ضامر؟ هل أخلعه ثم أبدأ علاج أسناني بالتقويم, أو أتجاهله وأعمل التقويم، وإن تجاهلته هل سيسبب لي ذلك مشكل صحية في المستقبل؟

أفيدوني مع الشكر.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أفنان حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أهلا بك -أختي الكريمة- في موقع استشارات إسلام ويب.
يتكون السن من النسيج البشروي، والعظم من النسيج الضام، وكقاعدة علمية لا يجوز إبقاء النسيج البشروي ضمن النسيج الضام، لذلك من المفضل إزالة السن الضامر ضمن العظم جراحيا.

أختي الكريمة، من الممكن الإبقاء على السن الضامر ضمن العظم، ويجب أن يكون ضمن شروط، وهي أن لا يكون له تأثير على الأسنان والأنسجة المجاورة (الضعظ على جذور الاسنان المجاورة، وامتصاصها، الضغط على الأعصاب المجاورة)، وأن لا يترافق وجوده مع كيس ضمن الفك مخرب للعظم، وأن لا يعيق وجوده الإطباق والكلام (الأسنان البازغة جزئيا ضمن الفك وباتجاه الخد)، وأن لا يكون مسببا لألم مزمن، وأن لا يترافق مع تواج (التهاب اللثة حول السن الضامر جزئيا)، مع التأكيد على أن يبقى تحت المراقبة الدورية، وإزالته في حال تسبب بلي عرض إنتاني، أو مما ذكرته آنفا.

اختي الكريمة: يجب تقييم السن الضامر، هل هو سن زائد، أو سن دائم مدفون، ويجب مناقشة إعادة السن مكانه ضمن القوس السنية جراحيا، وخصوصا إذا كان السن الضامر هو (الناب الدائم)، ويعود القرار هنا لطبيب التقويم، أما الأرحاء يفضل دائما خلعها، أو الإبقاء تحت المراقبة ضمن شروط.

أسأل الله لك التوفيق والسداد، مع أطيب الأماني.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: