الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تتعارض حبوب الحديد مع حبوب منع الحمل؟
رقم الإستشارة: 2365262

6515 0 120

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة، تبين أن لدي كيسا وظيفيا على المبيض الأيمن بحجم 5 ونصف، تناولت دواء حبوب منع الحمل gracial، وآخر دورة قبل البدأ بتناول الدواء كانت في تاريخ: 12/27، وبدأت بتناول الدواء بتاريخ 1/14، وفي تاريخ 2/11 شعرت بمغص، ورأيت إفرازات مع خطوط حمراء، لكنني أكملت صلاتي ولم أقطعها، وفي اليوم الثاني ازداد الألم كثيرا، وبدأت أرى إفرازات بنية غامقة اللون مع قليل من الدماء.

هنا توقفت عن الصلاة، واستمريت لمدة 9 أيام بدون صلاة كما اعتدت، لأن خلال الأيام خف الألم، وبدأت أرى إفرازات بنية فاهية اللون، فهل كان علي حقا التوقف عن الصلاة أم الاستمرار؟ وماذا أفعل إن تكرر الأمر مرة أخرى، وهل أعتبرها استحاضة، وإن كان ما فعلته خاطئا فكيف أعيد الصلاة التي فاتتني؟

الخوف من قدوم الدورة هو تحول الكيس إلى دموي بسبب البطانة الهاجرة، وهل تناول الحبوب لتقليل آلام المعدة يقلل من فاعلية مانع الحمل، وهل حبوب الحديد tardyferon 800 mg تتعارض مع حبوب منع الحمل، وما أبرز أعراض حبوب الحديد، وهل هي جيدة؟

شكرا لجهودكم، دمتم بخير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ السائلة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

حسب ما فهمت من رسالتك -يا ابنتي- أن البدء بتناول حبوب منع الحمل لم يكن بوقت نزول الدورة الشهرية ذاته, ولذلك فمن الممكن أن يكون توقيت البدء هو السبب في نزول الدم، والإفرازات البنية بهذا الشكل, لأن المبيض كان قد بدأ بالنشاط، وبطانة الرحم عندك كانت قد بدأت بالتسمك عند بدء الحبوب, وفي مثل هذه الحالة فإن الدم والإفرازات البنية يجب أن تعتبر استحاضة وليست حيضا, لأن الحيض لا ينزل خلال فترة تناول هذه الحبوب.

وأحب أن أوضح لك -يا ابنتي- بأن نزول الدورة لا يمكن أن يحول الكيس الوظيفي إلى كيس دموي, هذا لا يحدث, فالكيس الوظيفي يختلف عن الكيس الدموي, وآلية تشكل كل منهما تختلف عن الآخر, لذلك لا تقلقي من هذه الناحية.

بالنسبة للحبوب التي تتناولينها لآلام المعدة, فالأفضل أن تذكري لي أسمها لمعرفة تركيبها, لكن وبشكل عام أقول أن معظم أدوية المعدة لا تتعارض مع حبوب منع الحمل.

بالنسبة لحبوب الحديد, فيجب تناولها في حال كان هناك فقر في الدم بسبب نقص الحديد, والحبوب الحديثة جيدة، ولا تسبب أعراضا جانبية تذكر, لكن بعض الأشخاص قد يعانون من الإمساك أو اسوداد لون البراز خلال تناول هذه الحبوب, والحل هنا يكون بالإكثار من الخضروات والفاكهة الطازجة، والإكثار من الماء، وأيضا تناول الأطعمة الغنية بالحديد لتقليل فترة تناول حبوب الحديد.

أسأل الله -عز وجل- أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً