الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

قولون عصبي وإمساك، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2368785

1347 0 66

السؤال

السلام عليكم.

شاب، قبل 3 سنوات أصبت بإمساك وتخلصت منه، ولكن ظهرت علي أعراض غريبة ألا وهي ضيق في الصدر وفي التنفس، وغازات محبوسة، وقلق، وقلة في النوم، وانعدم تماما في النوم في تلك الفترة، ذهبت وعملت فحوصات للدم والبراز، وعملت أشعة وموجات، وقال لي الطبيب: إنه قولون عصبي، ولكن الشك ينتابني حينا بعد حين، ولم أقتنع، وأصبحت أزور الأطباء بشكل يومي؛ لأنني لا أنام، وكنت أقول في ذهني أنني لا أنام، وضيق الصدر والتنفس، هذه ليست أعراض القولون.

بعد ذلك اختفت هذه الأعراض تدريجيا، وأيضا لم أتناول دواء معينا للقولون، ثم ذهبت لطبيب نفسي وأعطاني دواء مضادا للاكتئاب يسمى (lecital 20 mg)، ومعه دواء للنوم لا أتذكر اسمه، واستمريت على العلاج، وبدأت الحالة تخف تدريجيا، ثم اختفت، ولكن أصبح الإمساك يزورني بعد كل فتره مثلا كل شهر، ولم يكن يسبب أي شيء، كنت أتخلص منه بزيت الخروع أو بالعسل، وأمارس حياتي بشكل عادي.

في هذا الشهر أصبت بإمساك، وقلت في نفسي أن أتخلص منه مثل كل مرة، ولكن لم تنفع المحاولات، وقبل ثلاثة أيام من آخر محاولة بدأت تعود إلي الأعراض القديمة إلا وهي ضيق في الصدر، وضيق في التنفس، ومخاط مع البراز، وقلة في النوم، وقلق، أرجو أن تفيدوني فماذا أفعل في هذه الحالة؟ فهل أعود للطبيب؟ وهل هذا قولون عصبي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم.
الأخ الفاضل/ عمار حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فحسب الأعراض الواردة في الاستشارة فإنها تتماشى مع إعراض القولون العصبي, وينصح باتباع التعليمات الواردة في الاستشارة السابقة.

وبالنسبة للإمساك ينصح باتباع الحمية المناسبة للتخفيف من الأعراض, إذ ينصح بالإكثار من السوائل وخاصة العصائر الطازجة, وتناول الخضروات الطازجة والفواكه الطازجة, والاعتياد على تناول السلطة قبل أي وجبة طعام، وكذلك الشوربة، وتناول الخضار المطبوخة, الابتعاد أو التخفيف قدر الإمكان عن الأطعمة المسببة للإمساك مثل: الرز والبطاطا والنشويات بشكل عام، وكذلك التخفيف من الشاي الأحمر.

ممارسة الرياضة بصورة منتظمة وخاصة رياضة المشي (20-30) دقيقة يوميا.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً