ما زلت أعاني من ارتفاع الضغط فما الحل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما زلت أعاني من ارتفاع الضغط، فما الحل؟
رقم الإستشارة: 2370063

4582 0 76

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا شاب عمري 37 عاما، أعاني من ارتفاع ضغط الدم منذ عام 2005، وكنت حين ذاك أعاني من مرض نفسي شديد، وأول علاج كتبه لي الطبيب "املوة 5 ملجم" واستخدمته عامين ثم قطعته خمسة أعوام، وكانت الأمور جيدة تماما، وفي يوم من الأيام تعبت وذهبت إلى المستشفى، وقاس الطبيب الضغط، وقالي لي: الضغط عال جدا. وتابعت معه الضغط أسبوعا، وكتب لي علاجا اسمه التجاري:olmetec plus 40/12.50 ، والاسم العلمي olmesartan medoxomil/Hydrochlorothiazide

العلاج ممتاز معي، إلا أنه غال الثمن جدا، ولا أستطيع توفيره كل شهر؛ بحكم أني لا أعمل؛ لذا أريد علاجا بديلا يكون جيدا وليس غاليا، علما أن طولي: 1.71، ووزني: 105، ومقياس الضغط سابقا: 100/190، وفي آخر زيارة للطبيب قبل عام 90/160، والآن بعد استخدام العلاج: 80/125

والعلاجات النفسية التي أستخدمها هي:

لسترال /50 ملجم، حبة باليوم.

روفتريل / 2 ملجم، حبة باليوم.

وإذا كان هناك علاج جديد هل يتعارض مع بقية الأدوية؟

جزاكم الله عنا خير الجزاء.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

زيادة الوزن تساهم في ارتفاع ضغط الدم، كذلك يفعل التدخين إذا كنت مدخنا، مع أهمية قياس نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية، وعمل حمية غذائية، وممارسة الرياضة خصوصا المشي؛ من أجل خفض نسبة الدهون والكوليسترول حال ارتفاعها، ومن أجل المساعدة في علاج ضغط الدم المرتفع.

ولذلك: عليك بإجراء حمية تعتمد على الإقلال من النشويات والسكريات كمصدر للطاقة؛ لإجبار الجسم على استخدام المخزون الدهني كمصدر للطاقة، وبالتالي ينقص الوزن؛ ولذلك عليك بتجنب السكر، وكل ما يدخل السكر في صناعته من مشروبات غازية وعصائر وحلويات، مع الإقلال قدر المستطاع من النشويات أمثال الأرز والمخبوزات والمكرونات، وأمامك البروتين النباتي والحيواني والخضروات والفواكه قليلة السكر والبقوليات كبدائل لتناول طعامك اليومي.

والخطوة الأولى في علاج ارتفاع ضغط الدم هي: تغيير نمط الحياة، من خلال ممارسة رياضة المشي بكثرة، والإقلال من الملح والإقلاع عن التدخين إذا كنت مدخنا، وإنقاص الوزن، والبعد عن الدهون في الطعام، والحرص على تناول مشروب الكاركاديه، سواء ساخنا أو مبردا، وتجنب الانفعال والتوتر، وفحص الدهون الثلاثية والكوليسترول بعد صيام 12 ساعة؛ للحصول على نتائج دقيقة.

وكل مجموعات الأدوية التي تعالج ارتفاع ضغط الدم متساوية في المفعول، والأهم هو تناول مدر للبول مع أحد الأدوية من عائلة ACE inhibitor وهناك الكثير من الأسماء التجارية التي تحتوي على نوعين من أدوية علاج ضغط الدم المرتفع، مثل zestoretic ومثل BIPRETERAX ، أو تناول دواءين منفصلين مثل norvasc 5 mg ودواء natrilix 1.5 mg ويمكنك أثناء المتابعة مع الطبيب المعالج الاتفاق على تناول دواء مناسب في السعر وفي المفعول، مع الاستمرار في تناول الأدوية التي تضبط الحالة النفسية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً