الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من ضيق التنفس الدائم القادم من منتصف الصدر
رقم الإستشارة: 2380575

6157 0 73

السؤال

السلام عليكم

أنا شاب بعمر 28 سنة، غير متزوج، بدأت معي أعراض من 3 أشهر مع بداية شهر رمضان بصعوبة بلع ولهاث بسيط، ثم بعد أقل من أسبوع زادت الأعراض وبدأ عندي صعوبة أكثر في البلع مع ضيق تنفس، أجريت تخطيط القلب، وفحوصات التنفس، وكلها سليمة، والحمد لله.

مع العلم أني أعاني من حموضة دائمة منذ سنين، ثم ذهبت لطبيب باطنية، وقال لي: لا بد من عمل منظار، وقمت بعمل منظار واتضح أن عندي ارتجاعا مريئيا، وفتقا في الحجاب الحاجز، وأعطاني دواء نكسيم لمدة 3 أشهر.

قلت الأعراض، لكن مشكلتي في ضيق التنفس الدائم القادم من منتصف الصدر، مع عدم القدرة على أخذ النفس إلا من الفم، ثم قمت بالذهاب لطبيب آخر، وقام بإعطائي دواء ezogast & molitidum، وقلت له على مشكلة التنقس، وقال لي: لا أعرف السبب، وربما مع الوقت تذهب، لكن أنا لا أهتم إلا بمشكلة التنفس، واستبعد أنها مشكلة نفسية كما قال لي بعض الأطباء.

أرجو أن تعطوني الجواب الشافي.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ إبراهيم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ارتجاع المريء وفتق الحجاب الحاجز يؤدي إلى صعود عصارة المعدة إلى الحلق، مما يؤدي إلى بحة في الصوت، وضيق في التنفس، خصوصاً وقت النوم لسهولة صعود تلك العصارة إلى الحلق، ومجرى التنفس، ولا علاقة للقلب أو الرئتين بتلك الأعراض، والدليل سلامة تخطيط القلب، وفحوصات التنفس والسن، حيث أنك ما زلت في العشرينات من العمر، ولم يسبق لك الشكوى من أمراض القلب.

بالإضافة إلى المنظار، ومن المهم أن يتم فحص البراز للبحث عن للجرثومة الحلزونية H-Pylori، ويتم تشخيصها من خلال فحص H-Pylori antigen في البراز، أو من خلال إجراء اختبار urea breath test.

مع التشخيص يتم تناول العلاج الثلاثي الخاص بعلاج جرثومة المعدة، ويشمل klacid 500 mg مرتين في اليوم، مع كبسولات Amoxicillin 500mg كبسولتين كل 12 ساعة، بالإضافة إلى تناول حبوب حماية المعدة من العصارة الهاضمة، ومنها nexium 40 mg قرص واحد قبل الأكل مرتين في اليوم، لمدة 14 يوماً.

مما يساعد في علاج جرثومة المعدة تناول كبسولات Probiotic مرتين في اليوم، لعمل توازن بين البكتيريا الضارة والبكتيريا النافعة في الجهاز الهضمي، بالإضافة إلى تناول اللبن الرائب والزبادي والعسل، وزيت الزيتون، وتناول الأرز المطحون، مع الحليب، ومع ضرورة تجنب التدخين، والكحول، عافانا الله وإياك من ذلك.

العلاج النهائي لفتق الحجاب الحاجز بعد تأكد التشخيص هو الجراحة، ويمكن تخفيف الأعراض، ومنع صعود حمض المعدة إلى الحلق عن طريق وضع مثلث خشبي كبير في مقدمة السرير، لكي يرفع منطقة الرأس والصدر أعلى من بقية الجسم، أو من خلال رفع قوائم السرير الأمامية بحوالي 30 سم، بحيث تصبح القوائم الأمامية أعلى من القوائم الخلفية، وبهذا الوضع لن تصعد أحماض وعصارة المعدة إلى المريء، ولا إلى الحلق، ولا مانع من تناول حبوب نيكسيوم 20 مج لعدة شهور، والتوقف عن تناول حبوب جرعة 40 مج لتجنب الأعراض الجانبية.

مع ضرورة تقسيم الوجبات اليومية إلى وجبات خفيفة، ومتكررة، وبعيدة عن التوابل، والمقليات، والعشاء الخفيف ليلاً قبل ميعاد النوم بفترة مناسبة، مثل الزبادي واللبن الرائب، وفاكهة الموز الناضج، ويمكن تناول الأرز المطحون مع اللبن الرائب قبل النوم، للتخفيف من الشعور بالغثيان.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً