الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل من الممكن الشفاء من سرطان الدم؟
رقم الإستشارة: 2388825

2188 0 35

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني من سرطان الدم المزمن CML منذ ثلاث سنوات، وأتناول دواء داساتينيب 50 ملغ حبتين يوميا، نتائج فحوصات الدم ممتازة، -ولله الحمد- BCR = 0 منذ شهر أخبرت الطبيب بوجود آلام في البطن، فطلب صورة ألتراساوند، فظهر وجود ماء في الرئة اليمنى ( 11 سم )، فقال لي الطبيب إن سبب وجود الماء هي تأثيرات جانبية لدواء داساتينيب، وقام بإيقافه، ووصف لي دواء ايماتينيب 400 حبة يوميا، مع إعطائي مدرا للبول فقط.

هل كلام الطبيب صحيح أن سبب وجود الماء هو دواء داساتينيب؟ وإذا لم يكن صحيحا، فما هو السبب الحقيقي؟ وما هي طريقة العلاج لماء الرئة ( 11 سم )؟ هل من الممكن الشفاء من سرطان الدم؟ مع العلم يقينا أن الشافي هو الله، هل أستمر على دواء ايماتينيب أم أرجع إلى دواء داساتينيب؟

ملاحظة هامة: منذ 6 شهور كان وزني 97 كغ أما الآن فقد أصبح 84 كغ، ما هو سبب الانخفاض الشديد في الوزن؟

أرجو الرد بأسرع وقت ممكن، ولكم جزيل الشكر والتقدير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد شامي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن دواء (داساتينيب) لديه العديد من التأثيرات الجانبية, ومن هذه التاثيرات احتباس السوائل في الجسم, وبالتالي سوائل على الرئة وحول القلب, لذا ينصح باتباع تعليمات طبيبك المعالج؛ لأن المدر البولي يمكن أن يساعد أيضا في التخفيف من احتباس السوائل في الجسم.

وبالنسبة للشفاء من سرطان الدم، فإن نسبة الشفاء عادة تعتمد على عدة عوامل، ومن أهمها: نوع السرطان درجة الإصابة, العضو المصاب, الحالة الصحية للمريض عند الإصابة, طريقة ونوعية العلاج المستعمل, وفي بعض الحالات القليلة يمكن أن تصل درجات نسبة الشفاء إلى ما يقارب 100%, وخاصة ( CML) يتميز بنسبة شفاء عالية بإذن الله تعالى، وينصح بالاستمرار بالعلاج والمتابعة المستمرة مع طبيبك المعالج.

ونرجو لك من الله دوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً