الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من وجع وحرقة في العين، مما يزيد من ألم الرأس
رقم الإستشارة: 2391078

909 0 27

السؤال

السلام عليكم

لدي نقص في النظر مرافق بأوجاع وحرقة، وضعت نظارات طبية لكن وجدت أن عيني اليمنى لا أرى بها مع العلم أنني تأكدت أن النظارة صحيحة فنزعتها لأنها بلا فائدة، فزادت أوجاع الرأس، ولا أستطيع الدراسة، ولا استعمال أي جهاز إلكتروني.

أرجو منكم المساعدة، وهل يوجد حل غير النظارات الطبية؟

وشكرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فنقص النظر يجب تصحيحه بالنظارة المناسبة، وإن كانت الرؤية لا تختلف بلبس النظارة فإن الصداع ازداد بتركها، لذلك يجب العودة لها، وإعادة الفحص وإجراء فحص دقيق.

وحتى لو كانت العين مصابة بالكسل الوظيفي، ولا تتحسن الرؤية بشكل كامل فإن التحسن الجزئي مطلوب، ويساعد على إراحة العينين والتخفيف من وجع الرأس.

الحرقان قد يكون سببه أيضا جفاف في العينين، خصوصا لمن يتعرض للهواء والغبار بشكل متواصل، ولمن يستخدم الشاشات الإلكترونية بشكل كبير، والعلاج يكون باستخدام القطرات والمراهم المرطبة.

مع أطيب التمنيات لك بدوام الصحة والعافية.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً