الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من تضخم الغدد اللمفاوية، فعلى ماذا يدل ذلك؟
رقم الإستشارة: 2393361

1791 0 35

السؤال

السلام عليكم

منذ سنة وربع يا دكتور كان عندي تضخم في العقدة اللمفاوية في رقبتي، بداية كانت مع ألم قوي، ثم اختفى الألم، وأصبح يرجع كل شهرين، ثم كل أسبوعين ويختفي.

هذه الأعراض دون سبب واضح، أشعر بالقلق أن يكون ورما أو شيئا خطيرا.

كما أعاني منذ سنة من تضخم اللوزتين، فما علاقة ذلك بالأعراض التي أعاني منها؟


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Mohamed حفظه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

التضخم في اللوزتين يؤدي لتضخم نسبي في الغدد الليمفاوية في الرقبة، وعند شفاء اللوزتين أو الحلق يتم شفاء الغدد الليمفاوية ويختفي الألم، ولكن لا تعود الغدد الليمفاوية لحجمها الطبيعي، بل تظل محسوسة.

ومعروف أن لكل عضو في جسم الإنسان غدد ليمفاوية خاصة به تعمل على سحب رشح الخلايا المسمى lymph، وتعود به إلى الدورة الدموية من خلال المرور في الغدد والأوعية الليمفاوية، ولذلك يحدث التهاب الغدد الليمفاوية عند التهاب العضو المرتبط بها، ولا علاقة بين تلك الغدد وبين الأورام.

وتحليل بسيط لصورة الدم CBC؛ لمعرفة عدد كريات الدم البيضاء WBCs ينفي وجود أورام، حيث أن العدد الطبيعي لتلك الكريات من 3 إلى 10 آلاف وعددها عند وجود التهاب بكتيري يزيد عن 10 آلاف إلى 17 ألفا، أما عددها عند وجود أورام فيزيد عن 30 ألف إلى 100 ألف، فلا قلق -إن شاء الله-، والغدد في هذه الحالة دون وجود التهاب في اللوزتين أو الحلق لا تحتاج إلى علاج.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً