الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من كثرة التبول واضطراب السكري كيف أتعالج منه؟
رقم الإستشارة: 2396687

1524 0 66

السؤال

السلام عليكم

منذ 10 أيام بدأت أعاني من كثرة التبول، ذهبت لدكتور مسالك بولية طلب مني تحاليل بول وتحاليل سكر وأشعة على الكلى والمثانة والبروستاتا.

الحمد لله، كل التحاليل جيدة، لكن تحليل السكر العشوائي كانت النتيجة (178) طلب مني عمل تحليل سكر صائم، وكانت النتيجة (107)، وبعد الإفطار بساعتين كانت (99).

كتب لي الدكتور 3 أنواع دواء (ديتروسيتول 2ملجم، وأومنك أوكاس، ومضاد حيوي ليفانيكس)، وقال لي: راجع دكتور باطنية، ذهبت للباطنية ورأى التحاليل والأشعة وطلب مني التوقف عن أخذ الدواء لأنه لا يوجد أي التهابات في المثانة أو البرسوتاتا أو صديد بالبول، كما أن تحليل السكر جيد، ولا توجد مشكلات به.

بعد التوقف عن الدواء عادت لي مشكلة كثرة التبول مرة أخرى، أرجوكم أفيدوني هل نتيجة السكر طبيعية أم أنني مصاب بالسكر، وما الحل في كثرة التبول؟ علماً أني مصاب بالقولون العصبي، وكثير القلق والعصبية.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فحص السكر الصائم الطبيعي أكثر من 10 ساعات يجب أن يكون 95 أو أقل، ونقول: إن هناك حالة ما قبل السكري prediabetes إذا كان الفحص ما بين 95 إلى 125، ويتم تشخيص السكر لدى المريض إذا كان الفحص 126 فأكثر، لذلك أنت الآن في مرحلة ما قبل السكر، ويفضل إعادة تحليل السكر الصائم مرة أخرى، لأن التشخيص يحتاج إلى تحليل السكر الصائم مرتين.

هناك فحص السكر التراكمي HBA1C% وهو يمثل حالة السكر في الشهور الثلاثة الأخيرة، والنسبة الطبيعية ما بين 4% إلى 5.6% ونسبة حالة ما قبل السكر تتراوح ما بين 5.7 % إلى 6.4 % ما نسبة 6.5 أو أكثر فتؤكد الإصابة بالسكر.


يمكن العودة بحالة ما قبل السكر إلى الحالة الطبيعية عن طريق الحمية، خصوصاً وأن وزنك زائد وأن معدل كتلة جسمك تساوي 34، وهي معدل سمنة، وتحتاج للوصول إلى الوزن القياسي إلى فقدان من 30 إلى 25 كجم، ولا تحتاج في هذه المرحلة إلى تناول أدوية تنظم عمل السكر، ولكن تحتاج إلى عمل حمية خالية من السكر تقريباً عن طريق البعد عن السكر، وكل ما يدخل السكر في صناعته مثل العصائر والحلويات والمربيات والمشروبات الباردة والساخنة.

لذلك يمكنك تجربة حمية البروتين والإقلال من النشويات (المخبوزات والأرز والمكرونات)، مع تجنب السكر قدر المستطاع، وبالتالي يمكنك فقد الكثير من الوزن الزائد والعودة بالجسم من حالة ما قبل السكر إلى الحالة الطبيعية.

بالتالي على سبيل المثال يمكنك تناول اللحوم البيضاء من الدجاج المخلي (الفيلية)، والأسماك والفول والعدس والبيض المسلوق، والخضار المطبوخ والسلطات الخضراء، والخس والخيار والأجبان قليلة الدسم، وشوربة حبوب الشوفان والبرغل، وفاكهة التفاح والكمثرى، والخيار والطماطم.

كل تلك الأطعمة مسموحة في الرجيم وتحتوي على الكثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية وقليلة السعرات الحرارية، فيضطر الجسم إلى استكمال حاجته من الطاقة من المخزون الدهني فينقص الوزن، وللبحث في سبب كثرة التبول يمكنك عمل تحليل بول مرة أخرى ثم عمل مزرعة إذا وجد صديد في التحليل، مع العلم أن حالة ما قبل السكر قد تؤدي إلى زيادة التبول.

الحمية التي تساعد في إنقاص الوزن هي نفسها التي تساعد في علاج القولون، لأن القولون العصبي وما يصاحبه من انتفاخ وغازات يحتاج إلى المزيد من تناول السوائل والألياف الطبيعية من خلال تناول شوربة حبوب الشوفان والبرغل مع الإكثار من شرب الماء، وتناول عصير الخوخ والبرتقال بدون سكر، والإكثار من تناول الخضروات المطبوخة، مثل الكوسة والملوخية والبامية، والإكثار من زيت الزيتون مع الأجبان والسلطات أو حتى شربه على الريق صباحاً.

يمكنك البدء بتناول كبسولات البكتيريا النافعة probiotic لما لها من فائدة في عمل توازن بكتيري في القولون، كما أن حبوب الخميرة تحتوي على خمائر، وإنزيمات تسهل عملية الهضم، وسيمن الله عليك بالصحة والعافية.

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً