أخي يعاني من حالة اضطراب الوعي الغيبوبة فهل له من علاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أخي يعاني من حالة اضطراب الوعي (الغيبوبة) فهل له من علاج؟
رقم الإستشارة: 2396823

3070 0 26

السؤال

السلام عليكم..

أخي يعاني من مرض الاستسقاء الدماغي، حيث تم اكتشاف الحالة قبل 8 سنوات، عندما كان عمره 17 سنة، حيث تبين أن سبب الاستسقاء الدماغي ناتج عن وجود ورم دماغي.

قام الأطباء بعلاج الحالة بإزالة جزء من الورم وترك جزء؛ لوجوده في منطقة حساسة في الدماغ، وكان الحل لعلاج الاستسقاء بتركيب تحويلة دماغية تصل ما بين الدماغ إلى المعدة لموازنة ضغط السائل.

قبل 5 أشهر عانى أخي ( في عمر 24 سنة) من انسداد في التحويلة الدماغية، مما اضطر الأطباء لعمل تحويلة جديدة، ونجح الأمر، ولكن بعد 5 أيام من عمل التحويلة عانى أخي من الألم في البطن قرب مكان العملية، حيث تبين أنه يوجد التهاب شديد في جدار البطن، مع وجود سوائل تحت غشاء الكبد، فأجريت عملية لتفريغ الالتهاب، وقاموا بإخراج وصلة التحويلة حتى لا يصل إليها الالتهاب، ولكن قد فات الأوان، حيث انتقل الالتهاب إلى السائل الشوكي، مما أدى إلى دخول المريض في حالة من فقدان الوعي والإدراك، وعدم الحركة، وعدم الكلام، وعدم السيطرة على التبول.

قام الأطباء بتغيير التحويلة، وإخراجها من الرأس مباشرة، ومباشرة علاج الالتهاب بالتزامن مع التهابات أخرى جديدة مثل: التهاب في الكلية، والتهاب في المثانة، والتهاب في الصدر، وقد نجح الأطباء في علاج كافة الالتهابات، وخرج المريض من المرحلة الحرجة التي كانت ستودي بحياته، ودخل أخي مرحلة من الاستقرار، ولكن بقيت مشكلة عظمى، وهي أن أخي ما زال فاقدا الوعي والإدراك، ولا يتحدث ولا يتحرك.

والآن بعد ما يقارب 3 أشهر لا يعرف الأطباء سبب وجود هذه الحالة على الرغم من علاج كافة الالتهابات.

أخيرا: أخي فيما يبدو دخل مرحلة الحالة الإنباتية المستديمة (بالإنجليزية: Persistent vegetative state)، ولا نعلم كيف يمكن أن يخرج من هذه الحالة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ندعو الله سبحانه وتعالى أن يكتب الخير لأخيك، وأن ييسر له العافية.

في الحقيقة أن الحالة في هذه المرحلة تحتاج فقط إلى علاج تحفظي، بمعنى السوائل والمسكنات، لأن المشكلة الأصلية وهي ورم المخ ما زالت موجودة، كما أن دخول المريض في حالة من الغيبوبة أو اضطراب الوعي، والمسماة Persistent vegetative state وهي تمثل شيئا من الحركة العشوائية، وفتح العينين، وبعض الأصوات غير المفهومة، أو بعض الحركات التي تشبه الابتسام أو الضحك، ولكن لا تعبر هذه الحركات أبدًا عن إدراك المريض لنفسه أو لما حوله، وإنما تعد هذه الحركات مجرد أفعال منعكسة لا إرادية.

والذي يتحكم في هذه الانعكاسات العصبية من الحركة، وفتح العين هو جزء من المخيخ يسمى brain stem حيث يتحكم هذا الجزء من الدماغ في الانعكاسات العصبية مثل: حركة العين، والتثاؤب، والحركات اللاإرادية، وهي لا تعني للأسف أن هناك تحسنا في الحالة، ولكن تمثل انعكاسات عصبية ليس إلا، والأمر -والله أعلم- يحتاج إلى متابعة العلاج التحفظي من المحاليل والفيتامينات والمسكنات عند الضرورة حتى يأتي الله بالفرج من عنده.

وفقكم الله لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً