الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي نقص في فيتامين دال وخمول الغدة الدرقية ما علاجها؟
رقم الإستشارة: 2400122

828 0 29

السؤال

السلام عليكم

أصبت بفرط نشاط الغدة الدرقية منذ أربع سنوات، وتناولت كاربيمازول لمدة سنة، ثم تحولت إلى خمول الغدة الدرقية، أخبرني الطبيب أن الأشعة على الغدة بها التهابات، ولم أشعر بأي تحسن طيلة الأربع سنوات، بالرغم من نتائج تحليل tsh ضمن المعدلات الطبيعية.

لدي نقص في فيتامين دال والنسبة 20 أشعر الآن بضعف شديد في عظامي وأسناني، وكأنها ستنكسر، مع ضعف شديد في الأعصاب، وأشعر بشد عضلي ووخز، وأسوأ ما في الأمر أشعر بأن مخي متوقف تماماً، لا أستطيع التفكير أو التذكر، مما انعكس بشكل بالغ السوء على حياتي، فلا أستطيع مواصلة دراستي ولا حياتي بشكل طبيعي.

أفيدوني، وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ amr حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

قد يكون قصور الدرق النهائي جزءاً من التطور الطبيعي لفرط نشاط الدرق، وتعتبر المتابعة السريرية مدى الحياة إجبارية مع إجراء قياس لمستويات ال Tsh وال FT4 عندما تكون (مستطبة).

قصور الدرق العرضي يحتاج تعويض الهرمون الدرقي للتغلب على الأعراض السريرية لنقص الهرمون الدرقي، من ناحية أخرى نقص فيتامين (د) قد يكون السبب للتعب العام والآلام العظمية والعضلية، وتغيرات المزاج، مما يستوجب معالجة هذا النقص من خلال تناول أقراص فينامين (د).

مع أطيب التمنيات بالشفاء العاجل.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً