الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد برنامجا غذائيا لإنقاص الوزن، وعلاج الضغط المنخفض
رقم الإستشارة: 2400621

462 0 25

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عمري 37 سنة، ووزني 93 كيلو، وطولي 165 سم، أعاني من الضغط المنخفض يصل إلى 90/60 ، دائما أشعر بالهبوط وعدم الاتزان، قمت بعمل تحليل فقر الدم، وكانت النتيجة 11.8، ودائما ما أحاول تنظيم وجباتي، وأقلل كمية الطعام من أجل إنقاص وزني، لكن دون فائدة، حيث أنني كلما شعرت بالهبوط والرجفة ذهبت لتناول أي شيء لضبط الضغط.

أنا قليلة الخروج من المنزل، وعند القيام بأي مجهود أو المشي لمسافة قصيرة أشعر بأن عظامي تؤلمني.

أريد نظاما غذائيا جيدا يساعدني على إنقاص وزني، ويساعدني في علاج الضغط المنخفض، علما بأني أتناول أدوية للصرع تزيد الوزن.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم خالد حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

يجب التأكد من عدم تأثر الضغط من علاجات الصرع بمناقشة طبيبك المعالج، وعند البعض ممن يعانون من زيادة الوزن فمعدلات السكر تكون مرتفعة بعض الشيء؛ لذا أي تغيير في نمط التغذية يؤدي إلى الإحساس بالإرهاق والإحساس بشعور انخفاض الضغط؛ لذا لا بد من العمل على تنظيم التغذية: بالتقليل التدريجي من تناول السكريات، وبخاصة البسيطة مثل: سكر الطعام، والحلويات، والعصائر، والتقليل من تناول الأرز والخبز، وبعد أن يعتاد الجسم على نمط معين من التغذية فلا يتأثر بعد ذلك الجسم من التغير في طريقة الرياضة، أو استخدام حمية معينة.

لذا أنصحك بالتدرج، وسيخف الإحساس بالهبوط بعون الله تدريجيا، لكن لا بد من ملاحظة الضغط، ومراجعة الطبيب إذا ما استمرت الأعراض، أما إذا تحسن الحال؛ فيمكن اعتماد أي حمية مناسبة تحت إشراف أخصائية التغذية.

أما بالنسبة للإرهاق: والألم فلا بد من ممارسة الرياضة أيضا بالتدريج، ومع انخفاض الوزن التدريجي سيتحسن معدل التحمل للرياضة بالتدريج.

والله ولي التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً