الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما علاقة الفطريات بالليزر المنزلي؟
رقم الإستشارة: 2401673

953 0 25

السؤال

السلام عليكم

جزاكم الله خيراً على ما تقدمونه من مساعدة للآخرين، وجعله الله بميزان حسناتكم.

أعاني من نقط بيضاء على الأشفار، أعتقد أنها فطريات، فهل كريم كانستين يفيد لهذه المنطقة ويعالجها، علماً أنني فتاة لم يسبق لي الزواج، هل من الممكن استخدام هذا الكريم؟

السوال الثاني:
هل أستخدام الليزر المنزلي للمنطقة الحساسة وعلى الأشفار، ولا يسبب عقم، أو مشاكل، خصوصا للبنت غير المتزوجة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نعم -يا ابنتي- يمكنك استخدام كريم (نيستاتين) على منطقة الفرج وسيفيدك في حال كانت الحالة ناتجة عن التهاب فطري, لكن ننصح دوما بالتأكد من التشخيص, فإذا كانت البقع عليها قشرة أو مادة بيضاء تشبه الجبن الأبيض, أو كان لديك إفرازات تشبه قطع الجبن المفتت فهنا يكون الالتهاب فعلا من النوع الفطري, وسيفيدك هذا الكريم ويجب استخدامه مدة أسبوع, لكن ننصح أيضا بتناول حبة واحدة من حبوب تسمى (دفلوكان) عيار 150 ملغ, لأن هذا الدواء سيعالج الفطريات الداخلية في المهبل، أو في أي مكان آخر من الجسم فيقلل أو يمنع تكرر الحالة -بإذن الله تعالى-.

بالنسبة لاستخدام الليزر المنزلي في المنطقة الحساسة وعلى الأشفار، فأؤكد لك على أنه لا يسبب العقم، ولا يؤثر على الحمل والإنجاب مستقبلا, وإن كان سيسبب أي تأثير ضار فسيكون تأثير موضعي على الجلد فقط, وإذا كان الهدف من استخدام الليزر هو إزالة الشعر, فأنصحك أولا بالتأكد من قبل طبيبة جلدية مختصة من أن الليزر يناسب طبيعة الشعر والجلد عندك.

أسأل الله -عز وجل-, أن يمن عليك بثوب الصحة والعافية دائما.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً