الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

سافرت دولة أوروبية ووقعت في براثن حبوب الهلوسة!
رقم الإستشارة: 2406468

584 0 14

السؤال

السلام عليكم

عندما لجأت إلى هولندا بعيداً عن مجتمعي وجدت مجتمعات أخرى وأناساً آخرين، كان كل شيء على ما يرام، كنت أتعاطى الحشيش ولا علم لي بشيء سوى التدخين ومجالسة الأصدقاء، إلى حين يوم من الأيام تناولنا حبوب هلوسة، وبدأت بحب الظلام، وهذا غريب جداً.

كنت أصلي الفروض من حين لآخر، ومرة قال لي أحدهم: حاول الصلاة وأنت مخدر، ففعلت لجهلي!

في أحد الأيام صرت أمشي ليلاً وأترك مقتنياتي عند أبواب بيوت أناس أعرفهم.

الآن أنا بعيد كل البعد عن جميع الأصدقاء والمعارف، ولكن بلا عمل ومنزل ومال؛ مما جعلني أبيت عند والدي اللذين قدما مؤخراً.

هناك أصوات في رأسي أحياناً أتبعها وأحياناً أخالفها، فأرجوكم ماذا أفعل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ما حصل معك بعد تعاطي هذا المخدر المهلوس وأنت في هولندا من الأسباب الرئيسية التي حرَّم لأجلها الإسلام تعاطي المخدرات؛ لأنها تُذهب العقل، وتضرُّ بالشخص، وتُبعده عن العبادة، وهذا ما حصل معك -أخي الكريم- حتى صِرتَ تسمع كلام الشخص الذي قال لك: (صل وأنت مُخدّر)!!

هناك نهي صريح بنص القرآن عن الاقتراب من الصلاة والمسلمُ في حالة سُكر، كما هو نص الآية قبل تحريم الخمر والمسكرات: {يا أيها الذين آمنوا لا تقربوا الصلاة وأنتم سُكارى حتى تعلموا ما تقولون}، حتى تمَّ النهي الصريح عن المُسكرات بقوله: {إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفعلون}، وقال: {فهل أنتم منتهون}، والمخدرات حكمها حكم الخمور والمسكرات -أخي الكريم-.

على أي حال، الحمد لله أنك أدركت هذه المشاكل، فعليك بالتوقف التام عن استعمال المخدرات، وحتى عن استعمال الحشيش، فالآن علميًا معروف أن الحشيش هو البوابة إلى المخدرات الخدرة.

الكثير من المدمنين يُجادلون في أن الحشيش لا ضرر منه، وللأسف بعض البلدان أخذت تنحى هذا المنحى، وهذا المسار وقنَّنت استعمال الحشيش، ولكن من ناحية علمية الحشيش على المستقبل البعيد مُضِرٌّ، وهو بوابة إلى المخدرات الأكثر ضررًا، وهذا ما حصل معك -أخي الكريم-.

بالفعل، توقَّف عن استعمال الحشيش، توقف عن استعمال المخدرات، وحافظ على صلاتك واستمر في صلاتك وكن مداوما عليها، واستمر في قراءة القرآن، والحمد لله الآن حضور الوالدين سوف يعطيك نوعًا من السند، فحاول أن تجد عملاً إن كنت لا تعمل، وابتعد عن كل هذه الأشياء المحرمة -أخي الكريم- وإن شاء الله تعالى تُوفَّق للتوبة من هذه الأمور، وتبتعد عن هذه الأشياء، وتعيش حياة مستقرة وطيبة من غير مشاكل.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً