الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من غزارة الشعر في جسدي.
رقم الإستشارة: 2407133

1441 0 20

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

عمري 25 سنة، أعاني من كثافة الشعر على جسدي بشكل كامل: الساقين، والصدر، والظهر، واليدين، وكل جسدي، حيث ينمو الشعر بشكل مخيف ورهيب جدا، ويصل طوله إلى 4 سنتمترات، وفي بعض المناطق إلى 7 سنتمترات، بالإضافة في كل مسام تنمو 3 شعرات بدل شعرة واحدة، ولونها غامق، فما هو الحل؟

فقد أصبح شكلي مقززا، وأحس بالإحراج الشديد، علما أنه لدي 5 أخوات يعانين من كثافة الشعر، لكن بشكل أقل، فهل المشكلة وراثية أم لها علاقة بهرمون الذكورة؟ وهل إزالته بواسطة الليزر تضمن أنه لن ينمو مجددا؟ وهل الليزر يسبب سرطان الجلد؟

جزاكم الله كل خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ soufiane حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فكثافة شعر الجسم قد يكون له علاقة بالعوامل الوراثية، وهو دليل صحة وذكورة، وليس دليل مرض، وإذا كان لديك الرغبة في إزالته فالحل الأمثل هو أشعة الليزر الخاصة بإزالة الشعر، اختار مركز أشعة الليزر الخاص بإزالة شعر الجسم المعروف جيدا.

قد يحتاج الأمر لعدد من الجلسات، وفي مراكز أشعة الليزر الخاصة بإزالة الشعر قد يكون الأمر مكلفا بعض الشيء، ولكن الموضوع ممكن.

معالجة الشعر بواسطة الليزر قد تضمن عدم عودة نمو الشعر الكثيف بنسبة عالية، ولكن أشعة الليزر لإزالة الشعر لا تسبب سرطان الجلد.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً