الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من الاكتئاب بسبب قسوة أبي، فما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2410123

798 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أنا شاب عمري 24 سنة، أعاني من اكتئاب حاد أثر على حياتي، أشعر دائما بالإرهاق والتعب الشديد من أي مجهود في العمل، والنوم الكثير، والعزلة عن الناس، وأفكر كثيرا في الماضي، وكل هذا بسبب مشاكل بين أبي وأمي منذ صغري.

أبي قاس التعامل وسيء الخلق، وكان يضرب أمي ويسبها، وبخيل جدا في كل شيء رغم أنه ثري، وظلمنا كثيرا، ووعدني بوعود كثيرة وأخلفها، وتوفيت أمي منذ 3 سنوات وتزوج أبي، وانعزل عنا تماما، أعيش أغلب وقتي في وحدة بسبب طبيعة عمل إخوتي، ولا أستطيع نسيان الماضي، وأعاني من الاكتئاب الشديد، حتى إني فكرت في الإقدام على الزواج، ولكني أجد رهبة شديدة بسبب ما رأيت من أبي، وأخاف أن أظلم زوجتي، أحس بالعجز الشديد بسبب هذا الشعور، أريد علاجا للتخلص من الاكتئاب وشعور الخوف؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Elharoonomar حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الاكتئاب الذي تعاني منه - أخي الكريم - يمكن علاجه بطريقتين:
الأولى: نسبةً للأعراض الاكتئابية من إرهاق وتعب ونوم كثير، فيمكن أن تأخذ أدوية مضادة للاكتئاب، ولعلَّ الفلوكستين أو البروزاك أو الفلوزاك - وكل هذه أسماء لدواء واحد وهو الفلوكستين - يكونُ أنسب دواء لك، عشرين مليجرامًا يوميًا بعد الإفطار، وعليك بالاستمرار عليه لعدة أشهر حتى تختفي هذه الأعراض، من ثلاثة أشهر إلى ستة أشهر، ثم بعد ذلك يمكنك أن تُوقفه بدون تدرُّج.

والثاني العلاج النفسي، وهو العلاج الهام لحالتك، حيث ترتبط بأحداث حدثت لك وأنت صغير، ومشاكل بين الوالد والوالدة ممَّا ترك ترسُّبات في نفسك، فالعلاج هنا يكون بالجلسات النفسية، تحتاج إلى علاج نفسي لتُفرغ ما بداخلك من هذه الذكريات المؤلمة، حتى تضعها وراء ظهرك، وتنطلق في حياتك من زواج وتقدُّم.

فالعلاج الدوائي زائد العلاج النفسي من خلال جلسات نفسية لعدة أسابيع، كل هذا هو ما تحتاجه أخي الكريم.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً