الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

لدي سماكة في بطانة الرحم ونزيف فبماذا تنصحونني؟
رقم الإستشارة: 2410925

2370 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عائلتنا الثانية إسلام ويب.

أود أن أطرح استشارتي، أنا سيدة تأتيني الدورة الشهرية غزيرة جدا، ومنذ سنة ونصف تقريبا أجريت تنظيفا للرحم مرتين، وأخذت العينات وكلها سليمة و-لله الحمد-.

في المرة الثانية للتنظيف منذ ثلاثة أشهر، أجريت مع التنظيف كيا لبطانة الرحم، ومع الأسف يبدو أن الدكتور لم يجرها على الوجه المطلوب، واعتقد أنه أدخل الجهاز وأخرجه دون عمل أي شيء، لأنه بعد شهر من العملية نزل الدم لمدة عشرين يوما بشكل متقطع -يومين يأتي الدم ويومين يختفي-، وكان بداية لدورة غزيرة، وكأنني لم أفعل شيئا.

كنت في سفر فاضطررت إلى تناول حبوب بارومونت، ليتوقف الدم، وبعد أن عدت لبلدي وأجريت الأشعة، اتضح أن بطانة الرحم سميكة، كما كانت قبل العملية، وكأنني لم أفعل شيئا، علما أن الحبوب التي أستخدمها تسبب لي ألما شديدا جدا، ألما لا يطاق مع نزيف شديد، انصحوني ماذا أفعل؟

وجزاكم الله ألف خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Maha حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمن أهم أسباب زيادة سمك بطانة الرحم، خلل التوازن الهرموني بين هرمون إستروجين وهرمون بروجيستيرون، حيث أن النقص في هرمون بروجيستيرون بسبب ضعف التبويض، والزيادة النسبية لهرمون إستروجين يؤدي إلى تضاعف عدد خلايا بطانة الرحم، وهي حالة تسمى Endometrial hyperplasia، ولذلك تظل بطانة الرحم تنزف لفترات طويلة دون توقف.

ويحدث ذلك في الفترات التي تسبق انقطاع الدورة، والتي يقل أو ينعدم فيها التبويض Anovulation، ويمكن عمل فحص مخزون البويضات AMH، فإذا كان المخزون ضعيفا فهذا يشير إلى قرب انقطاع الدورة، والتأكيد أن سبب زيادة سمك بطانة الرحم، وما يؤدي إليه من نزيف يعود إلى مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية.

كذلك فإن الوزن الزائد والسمنة وما تؤدي إليه من تكيس المبايض، يؤدي إلى نفس الخلل في التوازن الهرموني، ولذلك يجب العمل على إنقاص الوزن حال زيادته، للتخلص من السمنة والتخلص من حالة النزيف المستمر، مع أهمية تناول البروتين الحيواني، وتناول حبوب الحديد؛ لتعويض الفاقد من الدم.

وكون أن فحص خلايا الرحم سليم و-الحمد لله- فهذا مؤشر طيب، ولذلك فإن العلاج السريع لوقف النزيف يعتمد على إعطاء السيدة التي تعاني من النزيف المستمر هرمون بروجيستيرون progestin في صورة حقنة، في البداية ثم أخذ حبوب منع الحمل التي تحتوي فقط على هرمون بروجيستيرون.

وبالطبع فإن الحل النهائي لمشكلة النزيف إذا استمر بهذه الطريقة هو عملية إزالة الرحم hysterectomy، وهذا أمر يجب استشارة أكثر من استشاري جراحة للأمراض النسائية لاتخاذ هذا القرار والرأي هنا استرشادي لشرح الحالة، وليس قرارا يجب الأخذ به.

وفقك الله لما فيه الخير حفظك من كل مكروه وسوء.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً