أعاني من التواء الركبة ولا أستطيع تحريكها ما العلاج المناسب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التواء الركبة ولا أستطيع تحريكها، ما العلاج المناسب؟
رقم الإستشارة: 2415078

6951 0 0

السؤال

السلام عليكم

سقطت من السلم بعدما أحسست بالتواء في الركبة ولم أستطع تحريكها، بعد ذلك الألم الكبير ذهبت للمشفى فقالوا لي: ليس لديك كسر ولكنه التواء في الركبة، وألبسوني الضاغط.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سعاد حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

إن التواء الركبة يعني حدوث تمطط في أربطة الركبة الأنسي (الداخلي) MEDIAL COLLATERAL أو الوحشي الخارجي LATERAL COLLATERA وهذه تعتبر من الإصابات الشائعة، والمهم أن الذي قام بفحصك بالمشفى طبيب أخصائي في أمراض العظام لكي يكون التقييم دقيقا.

هذه الإصابة عادة ما تتحسن بارتداء حزاما ضاغطا للركبة مدعم IMMOBILIZER أو حزام دائري للركبة KNEE SUPPORT حسب شدة الإصابة، ولا بأس من وضع الكمادات الباردة في أول يومين، وعادة ما تتحسن هذه الإصابة خلال أسبوع إلى ثلاثة أسابيع، مع الراحة شبه التامة، مع استعمال العكاز إذا كان الالتواء شديدا.

أما في حال استمرار الألم أو التورم أكثر من ذلك، فيجب إجراء صورة رنين مغناطيسي MRI للركبة المصابة خوفا من الإصابة بتمزق الأربطة الصليبية أو الغضاريف الهلالية، وبالتالي تكون خطة العلاج مختلفة.

مع تمنياتنا لك بالشفاء العاجل.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً