ابنتي تخاف من الخروج من البيت لأنها تتوهم وجود جيش - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ابنتي تخاف من الخروج من البيت لأنها تتوهم وجود جيش
رقم الإستشارة: 241796

2202 0 301

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله.
عندي بنت عمرها 3 سنوات، لاحظت أنها لا ترغب بالخروج من البيت وذلك خوفاً من الجيش! فهي تصرخ وتبكي عندما نطلب منها أننا نرغب في الخروج من البيت (إلى المنتزه أو إلى أي مكان)، وخاصة في الليل، وهي تقول: إن هنالك جيشاً في الخارج ولا تريد الخروج، حتى في النهار تخرج ولكن وهي خائفة من أي صوت مرتفع في الشارع.
أرجو المساعدة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عمر حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

جزاك الله خيراً على سؤالك.

الطفل في هذا العمر لا يستوعب مطلقاً الخوف بمفهومه المعروف، وفي نظري الموضوع ليس إلا خاطرة انتابت هذه الابنة العزيزة نتيجةً لموقف تخويفي تعرضت له، فهي لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تفهم الخوف من الضيوف.

أرجو أن أنصح بتجاهل هذا الأمر، وأن لا يذكر للطفلة الخوف أو الجيش، وبالتجاهل سوف يتم انحسار الفكرة في عقلها الإدراكي وعقلها الباطني، وفي ذات الوقت هذه الطفلة محتاجة لأن تطور من سلوكها عن طريق اللعب والألعاب، والترغيب في الخروج بأن توضع لها مثلاً اللعبة المحببة لها خارج البيت، ويمكن أن يشاركها أحد الكبار في اللعب؛ حتى تستطيع أن تكون أكثر طمأنينة.

الخوف من الظلام يكتسبه الأطفال أيضاً حين نكرر لهم الخوف من الظلام، فأرجو أيضاً تجاهل الأمر، وأخذ الطفلة بالتدرج للخروج .

أكرر: إن عمر الطفلة لا يؤهلها مطلقاً لتتكون لديها مخاوف حقيقية، والأمر في نظري عرضي متعلم، والشيء الذي يتم تعلمه يمكن للإنسان أن يفقده بعدم التعلم والتعود.

وبالله التوفيق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: