الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أرغب بدواء لتهدئة أعصابي بديلا عن الموتيفال، ساعدوني.
رقم الإستشارة: 2422185

3729 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله

أعاني هذه الفترة من الضغط الشديد والعصبية المفرطة، ولا أريد ذلك أن يؤثر على أولادي، ولا مجال لي للتنفيس عن هذا الضغط بسبل إيجابية، وأرغب ضروري بمهدئ للأعصاب لاجتياز هذه الفترة العصيبة.

بحثت عن الموتيفال في مصر ولم أجده، ولم أجد بديله، وبحثت عنه باستشارة قرأتها على موقعكم.

أرغب بالمساعدة جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ شيماء حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

الضغوط الحياتية من الأفضل أن يتغلب عليها الشخص بمحاولة الاسترخاء، وممارسة مثلاً التمارين الرياضية يومياً كالمشي، فهذا يساعد كثير في الاسترخاء وتخفيف الضغط، أيضاً بعض الأشياء الأخرى مثل النوم المبكر بقدر المستطاع، تجنب المنبهات، مثل القهوة والشاي بكثرة، وأهم شيء هو المحافظة على الصلاة، والدعاء، وقراءة القرآن، والذكر.

ولكن طالما ذكرت أنك قد لا تستطيعين القيام ببعض هذه الأشياء، وتحتاجين إلى دواء مهدئ، فلعل أفضل دواء هو يكون مضاد للاكتئاب ومهدئ في الوقت ذاته، ويأتي مفعوله سريعاً، ولعل ايمتربتالين 25 مليجرام ليلاً يكون مفيد لك، ويكون مفيد مثل الموتيفال، والموتيفال أصلاً هو تركيبة من مضاد اكتئاب ومهدئ، وايمتربتالين -إن شاء الله- يلعب دور مضاد الاكتئاب المهدئ -كما ذكرت- 25 مليجرام ليلاً، واستمري فيه حتى تزول عنك هذه الضغوط إذا كانت شهر إلى ثلاثة أشهر إلى أربعة أشهر، ثم يمكن التوقف عنه بدون تدرج.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً