الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاقة الحلم بصلاة الاستخارة
رقم الإستشارة: 24245

22615 0 692

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استعنت بصلاة الاستخارة في أول يوم جمعة من أيام شهر رمضان المعظم طالباً المساعدة من الله عز وجل أن يرشدني في أمر الزواج من فتاة.
في ليلة الأحد الموالي حلمت حلماً وكانت الفتاة موجودة في الحلم وكان معنى الحلم واضحاً وصريحاً بالابتعاد عنها.
ما أريد أن أعرفه هو هل يمكن اعتبار الحلم كعلامة أستدل بها أم لا؟ وبما تنصحوني؟
شكراً على ما تقدمونه للأمة الإسلامية.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابن الكريم/ حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

ابني الكريم: أسأل الله أن يقدر لك الخير حيث كان وأن يرضيك به، وأن يرزقك التوفيق والسداد.
الاستخارة هي: طلب الدلالة على الخير، وهي من الأشياء التي يحرص عليها المسلم، وهي وثيقة الصلة بثوابت العقيدة وجالبة للاطمئنان، وتفويض الأمر للعليم الرحمن، وتوكل على الحكيم الخبير سبحانه، ولن يخيب من يسلك طريق الاستخارة ويحرص على مشاورة أهل الخير والخبرة.

وليس من الضروري أن تكون نتيجة الاستخارة بالحلم كما يتصور كثير من الناس، ولا بأس من تكرار الاستخارة حتى تطمئن نفسك؛ لأن الهدف هو الاطمئنان إلى حسن الاختيار والتوجه إلى الذي يعلم السر وأخفى.

ونحن لا ننصحك بالابتعاد، ولا ندعوك للاستعجال، والصواب أن تتمهل وتخضع الأمر لمزيد من الاستخارة والاستشارة، واحرص على ذات الدين تربت يداك، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً