الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي خطوات وطرق الترويح للنساء؟
رقم الإستشارة: 2433152

293 0 0

السؤال

السلام عليكم

أنا فتاة من أسرة ملتزمة، أود سؤالكم في موضوع مهم بالنسبة لي، وهو كالتالي: إن الإنسان يتعب نتيجة الدراسة والأعمال اليومية، ولابد من الترويح عن النفس، لكنني كفتاة لا أجد ما أفعله، فمثلاً أخي يقوم بالرياضة (كرة القدم والسباحة) للتسلية، ويخرج مع أصدقائه وقت ما يشاء، ويذهب للحدائق العامة وغيرها، وأنا كفتاة دائماً ما يمنعني أبي من الذهاب لأي مكان (نادي الرياضة النسوي أو المنتزه الصيفي رفقة صديقات بلا أجنبي وهو قريب) ما عدا المدرسة، ويقول بأن هذا حرام اعتمادا على آية (وقرن في بيوتكن) فهل له الحق في منعي؟ وإن كان الأمر نعم فماذا تفعل النساء للترويح عن أنفسهن؟ فأغلب الأنشطة تستدعي الخروج، حتى الخياطة مثلاً تستدعي الخروج لاختيار ما يناسب من الأقمشة أو للتعلم من الخبيرات في الورشات وغيرها.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ملاك حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحباً بك -أختي الكريمة- في موقعنا، وأسأل الله أن يعينك على مرضاته، والجواب على ما تقدم: لا شك أن الترويح عن النفس للفتاة مباح شرعاً مثلها مثل الفتى، ولك الحق في ذلك، ومنع الوالد لك هو من باب الحرص عليك والخوف من الانزلاق مع الرفقة السيئة، فيشكر على ذلك، والأصل أن تقر الفتاة في البيت ولا تخرج إلا لحاجة، فهذا واجب شرعا وفيه ستر لها.

هناك جوانب كثيرة يمكن للفتاة أن تشغل نفسها به، وقد ذكرت طرفا منها:

- الرياضة ويمكن ممارستها في المنزل وبأدوات تشترى لهذا الغرض.
- تعلم الخياطة أو نحو ذلك من المهن أو الهوايات النافعة المشروعة، فهنا قد تحتاجين إلى الخروج، ويجوز لك الخروج لتعلمها للحاجة، ولكن إذا حصل منك الايضاح لوالد إلى أين تذهبين وأين تمارسين هذه الهواية، ومع من؟ ولعلك وبطريقة الإقناع التي تبذيلنها، والتي فيها رفق ولين واختيار الوقت المناسب، فإن الوالد قد يوافق على خروجك.

كان الله في عونك.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: