العدوانية تجاه طفلي الرضيع ما السبب والعلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

العدوانية تجاه طفلي الرضيع، ما السبب والعلاج؟
رقم الإستشارة: 2441034

355 0 0

السؤال

أعانى من عدوانية تجاه أصغر بناتي، وهي رضيعة وبعمر 7 شهور، لدرجة أشعر أني سأقتلها، لا أعرف السبب! أحاول أن أتلطف معها وألعب معها ولكن فجأة أمارس ضدها سلوكاً عنيفاً كالعض أو القرص أو أشياء بعضها لو استمرت ستقتلها.

صرت أعضها حتى أشعر بارتياح في جسمي، لا أعرف سببه! وكلما تعهدت بإيقاف هذا السلوك أعيده وأشعر وكأنه أمر إرادي، هل من حل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ مصطفى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نرحب بك في الشبكة الإسلامية.

أخي: قطعًا هذا شعور خطير، لابد أن أكون واضحًا معك، وهنالك عدة تفسيرات له، وأنا حقيقة أطلب منك أن تذهب وتقابل الطبيب النفسي مباشرة، لا أريد أن أدخل في تحليلات نفسية معقّدة قد تجعلك في وضع نفسي غير مُريح، لكن الحالة تتطلب مقابلة الطبيب النفسي.

أنا ظننتُ أن الموضوع هو مجرد فكرة تتسلّط عليك، في هذه الحالة يكون ذلك وسواسًا، أمَّا أنك تُمارس ضدها السلوك العنيف فهذا أمرٌ ليس وسواسًا، لأن أصحاب الوساوس قد تأتيهم أفكارٌ عنيفة لكنهم أبدًا لا يُنفذونها، على العكس تمامًا هم دائمًا في جانب الرحمة والرقة.

أخي الكريم: أنا أنصحك أن تذهب الآن مباشرة لمقابلة طبيب نفسي ليقوم حقيقة بتحليل هذا الوضع، نظريات كثيرة، ربما يكون هنالك شيء من الرفض على مستوى العقل الباطني لديك نحو هذه الصغيرة، وربما تكون هنالك أسباب أخرى. أرجو أن تذهب وتقابل الطبيب مباشرة الآن.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وبالله التوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: