الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من التوتر والخوف والتعرق، ما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2451686

5915 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكراً لكم على الخدمات التي تقدمونها للمرضى وأتمنى من الله أن يوفقكم.

مشكلتي هي: أنا مريض بالاكتئاب مند 8 سنوات، وكنت آخذ الأدوية بشكل منتظم، ومنذ أربعة أشهر وأنا لم آخذ أي دواء، وجاءتني دوخة وهلع شديد.

ذهبت عند طبيب الأمراض النفسية، ووصف لي دواء تريزان، و أو-لين، واستعملت تريزان نصف حبة مند 4 أيام، وزادت علي الأعراض، مثل تعرق اليدين والرجلين، ووخز ورعشة في المعدة عند الاستيقاظ صباحاً، ودوخة وعدم راحة طول اليوم.

لم أستعمل دواء أو-لين لأني قرأت أن له العديد من الأعراض الجانبية، وصراحة أخاف من استعماله، وذهبت إلى الطبيب وقلت له عن الأعراض التي أعاني منها مند أن استعملت الدواء، وقال لي: استعمل دواء أو-لين وستخف الأعراض، ولكن أنا أخاف من أعراضه الجانبية لأنها كثرت.

بماذا تنصحوني؟ جزاكم الله خيراً على تعاملكم مع المرضى.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Ridouan حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

دواء الـ (تريزان trezen) اسمه العلمي (باروكستين Paroxetine)، وهو من فصيلة الـ (SSRIS)، وهو فعّال جدًّا في علاج الاكتئاب والهلع، وطبعًا في الأيام الأولى – أو بالأحرى في الأسبوعين الأولين – تظهر له الأعراض الجانبية، لكنها تختفي بعد ذلك، وحسنًا فعلت بأن بدأت بنصف حبة.

لا أدري أي وقت تأخذ العلاج، لتخفيف الآثار الجانبية يُستحسن أن تأخذه ليلاً قبل النوم، واستمر في تناول نصف حبة لمدة عشرة أيام، ثم بعد ذلك زد الجرعة إلى حبة كاملة، أيضًا ليلاً، وكما ذكرتُ لك الآثار الجانبية تكونُ عادةً في الأسبوعين الأولين، ويبدأ العمل بعد أسبوعين، ويحتاج من ستة أسابيع إلى شهرين حتى يُعطي نتائج ملموسة وتشعر بزوال أعراض الاكتئاب والهلع.

أمَّا الـ (أولين Online) فهو طبعًا مضاد للذهان، وهو مُهدئ، لذلك أرى أن الطبيب أصر عليه لأنه يعمل على التهدئة في الأسابيع الأولى، وطبعًا الآن اكتُشف أنه مثبت للمزاج أيضًا، وله خصائص مضادة للاكتئاب، وغالبًا الطبيب أعطاك له كمكمِّل للباروكستين، ليزيد من فعالية الباروكستين، أو الـ (تريزان)، ولكن العلاج الأساسي هو التريزان – أخي الكريم – والـ (أولين) أعراضه الرئيسية المزعجة هي: كمهدئ قد تشعر بنعاس في اليوم التالي، وقد يعمل على زيادة الوزن.

استمر على الدواءين وراجع مع طبيبك.

وفقك الله وسدد خطاك.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً